التخطي إلى المحتوى
أبرز 3 محطات في حياة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان
وفاة رئيس الإمارات الشيخ خليفة بن زايد

أعلنت دولة الإمارات، اليوم الجمعة 13 مايو 2022، وفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، وذلك بعد مسيرة طويلة، أثرت في الكثير من العالم الإسلامي والعربي، نظرًا للكثير من الأعمال الخيرية وغيرها التي طبقت على أرض الواقع، مما زاد ثقته الكبيرة عند الناس وبعد أن جعلهم يعيشون حياة الرخاء والتنمية التعليمية والاقتصادية، كما أن له دورًا بارزًا في الارتقاء بكافة القبائل بمختلف أنحاء الإمارات.

المحطة الأولى للشيخ خليفة بن زايد

ولد الشيخ خليفة بن زايد أل نهيان عام 1948 في قلعة المويجعي في العين، وهو خليفة بن زايد بن سلطان بن زايد بن خليفة بن شخبوط بن ذياب بن عيسى بن نهيان، وهو الابن الاكبر للشيخ زايد بن سلطان أل نهيان، مؤسسة دولة الإمارات، حيث ينتمي الشيخ خليفة إلى قبيلة بني ياس وتعتبر القبيلة الأم لمعظم القبائل العربية والمعروفة اليوم باسم الإمارات العربية المتحدة، والمعروفة تاريخياً باسم “حلف بني ياس”.

وفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان عن عمر يناهز 74
أبرز 3 محطات في حياة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان

المحطة الثانية في حياة الشيخ خليفة

عاش الشيخ خليفة مع عائلته في قلعة المويجعي في مدينة العين وحضر نفس المدينة في مدرسة النهيانية التي أسسها الشيخ زايد، حيث قضى الشيخ خليفة معظم طفولته في واحة العين، وكان والده يحكمها وسعى الشيخ زايد لمرافقة ابنه الأكبر في معظم أنشطته وفي زياراته اليومية لمناطق العين والبريمي، حيث كانت هناك واحتان مهمتان اقتصاديًا واستراتيجيًا لإمارة أبوظبي باعتبارهما أكبر منتجي زراعي وكمركز استراتيجي رئيسي للأمن الإقليمي، ويبقى الشيخ خليفة مخلصاً لوالده الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في المهمة الصعبة المتمثلة في تحسين حياة القبائل في المنطقة وإقامة سلطة وطنية، يحمها العدل والرخاء في جميع مناطقها.

المحطة الثالثة في حياة الشيخ خليفة

حضر الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان مجلس المجتمع الذي كان مدرسة مهمة لتدريب مهارات القيادة التعليمية والسياسية وكيفية إدارة الحوار في ذلك الوقت، وقد منحه ذلك مجموعة واسعة من الفرص للتواصل مع مشاكلهم والاقتراب من تطلعاتهم وآمالهم، كما اكتسبت من خلالها مهارات الإدارة والاتصال، ورأى الشيخ خليفة التزام والده بازدهار القبائل ورفاهيتها، ورغبته في الحفاظ على الأمن القبلي والوحدة الوطنية، ومبادرته في الاعتبار البيئي وحماية الفولكلور. وكنت مقتنعا أن القائد الحقيقي هو الذي يهتم برفاهية شعبه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.