التخطي إلى المحتوى

شهدت الأسواق المحلية المصرية اليوم ارتفاعا طفيفا في أسعار الذهب وذلك خلال التعاملات الصباحية ليوم الاثنين 19 سبتمبر، حيث وصل مستوى الأسعار يالنسبة لعيار الذهب 21 في متوسط 1116 جنيها للجرام الواحد، وذلك بعد موجة الانخفاضات التي تشهدها الأسواق العالمية الآن، بلإضافة إلى الإجازات الرسمية التي شهدتها البورصات في العالم أمس، وعلى الرغم من ذلك تراجعت قيم التعاملات الفورية اليوم، حيث سجلت أوقية الذهب 1666 دولار للأوقية.

الأسعار في سوق الذهب اليوم الاثنين في مصر

اليوم الأحد الموافق 18 سبتمبر حيث وصل سعر الجرام عيار 24 نحو 1276 جنيها مصريا للبيع، ونحو 1271 جنيها للشراء، وسجل عيار الذهب 21 نحو 1116 جنيها للجرام الواحد للبيع، ونحو 1114 جنيها للشراء، وسجل عيار الذهب 18 نحو 957 جنيها للجرام في حالة البيع، ونحو 955 جنيها في حالة الشراء.

وعلى ذلك تكون أسواق الذهب العالمية قد افتتحت التداول بانخفاض نحو 1% لهذا الأسبوع بعد فترة من الارتفاعات في أسعار الذهب خلال الأشهر الماضية حيث تراجعت قيمة أونصة الذهب نحو 30 دولار على مدار هذا الأسبوع عن الشهر الماضي، وسوف وبدأت جلسات التداول اليوم الاثنين ومن المتوقع أن تشهد جلسات التداول بعض من الاضطرابات خلال الفترة المقبلة نظرا لما قد يحدث من رفع الفائدة بنحو 1% مرة أخرى من قبل الفيدرالي الأمريكي.

أسعار الذهب
أسعار الذهب الآن

توقعات خبراء أسواق الذهب

توقع كثير من الخبراء في أسواق الذهب منهم الدكتور سعد سليمة، أن أسواق الذهب سوف تشهد اضطرابات في الأسعار في الفترة المقبلة نتيجة ظهور عدد من التقارير الدولية التي تخص أحجام ومعدلات البطالة والاستهلاك في أوربا، والولايات المتحدة الأمريكية، وكل هذه التقارير سوف تدفع الكثير من الأشخاص إلى الاستثمار الأمن والاتجاه نحو الذهب، حيث أن كل هذه التقارير سوف تدعم الذهب وتؤثر على صعوده.

ولكن يتساءل البعض هل الوقت مناسب للشراء أم لا؟ خوفا من أن يقل سعر الذهب عن هذا الحد خلال الشهور القادمة، وهذا التخوف منطقي جدا طبعا، ولكن عند المقارنة بين سعر الذهب وسعر الجنيه المصري منذ عام 2011 إلى الآن نجد أن الجنيه المصري فقد نحو 30% من قيمته بينما الذهب ازداد سعره بنحو 185%  وهذا يعني أن الاستثمار في الذهب سيكون جيد على المدى البعيد.

جوجل نيوز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.