التخطي إلى المحتوى
” الإمارات” إقامة صلاة الغائب على جنازة الشيخ خليفة بن زايد في جميع مساجد الدولة
إقامة صلاة الغائب على جنازة الشيخ خليفة

أعلنت وكالة أنباء الإمارات اليوم عن إقامة صلاة الغائب على جنازة الشيخ خليفة بن زايد اليوم عقب صلاة المغرب بجميع مساجد الدولة الإماراتية، حيث تم الإعلان عن هذا الخبر عبر الحساب الرسمي لوكالة الأنباء الإماراتية “وام”، للتأكيد على أن تشيع جنازة المغفور له سوف تكون عقب صلاة المغرب والتأكيد أيضاً على إقامة صلاة الغائب على روح الفقيد الطاهرة بجميع المساجد الموجودة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام.

إقامة صلاة الغائب على جنازة الشيخ خليفة

صدر بيان رسمي اليوم من شؤون الرئاسة الإماراتية بوفاة الرئيس الإماراتي خليفة بن زايد آل نهيان عن عمر يناهز الأربعة وسبعين عاماً، بعد صراع طويل مع المرض منذ عام 2014 أدى إلى عدم مشاركته في الحكم والاكتفاء بظهوره فقط في المناسبات الرسمية والهامة، حيث تم تكليف أخيه غير الشقيق ولي عهد العاصمة الإماراتية أبو ظبي الأمير محمد بن زايد آل نهيان بمهام الحكم.

وفي بيان اليوم رسمي منذ قليل لوكالة الأنباء الإماراتية الرسمية وام تم الإعلان عن موعد صلاة الجنازة إقامة صلاة الغائب على روح الفقيد المغفور له الشيخ خليفة اليوم عقب صلاة المغرب في جميع المساجد بالدولة، ومن الجدير بالذكر انه تم الإعلان عن تنكيس الإعلام والحداد لمدة 40 يوماً اعتباراً من اليوم الجمعة الثالث عشر من مايو الجاري، بالإضافة إلى تعطيل العمل في الوزارات والدوائر وأيضاً المؤسسات سواء الاتحادية أو المحلية أو القطاع الخاص، وهذا لمدة 3 أيام اعتباراً من غداً السبت.

وكالة انباء الامارات
وكالة أنباء الإمارات

وفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان

بعد الإعلان عن وفاة الشيخ خليفة بن زايد رئيس الدولة الإماراتية العربية المتحدة اليوم بدأت التعازي ونعي الفقيد تنهال على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، وبدأ رؤساء العالم بشكل عام سواء العربي أو الأجنبي بنعي الرئيس الراحل، حيث شارك في العزاء الرئيس المصري عبد الفتاح ألسيسي رئيس جمهورية مصر العربية بكلمات مؤثرة ينعي فيها الفقيد، كما نعى العديد من رؤساء الدول العربية مثل الكويت والبحرين وغيرهم عبر حساباتهم الشخصية، متمنين من الله أن يغمر الفقيد في واسع رحمته، ومن الجدير بالذكر أن الرئيس الراحل ولد في عام 1948 وتم تعينه ولياً للعهد للعاصمة أبو ظبي في عام 1969.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.