التخطي إلى المحتوى
التعليم السعودية تحمل خبر سئ لأولياء الأمور بشأن المصروفات المدرسية 1444هـ
ارتفاع المصروفات المدرسية 6% بالسعودية

منذ قليل كشف عدد من ملاك ومديري الكثير من المدارس بالسعودية عن ارتفاع المصروفات المدرسية بنحو 6% بالسعودية، الأمر الذي نتج عنه استياء الكثير من المواطنين من أولياء الأمور وذلك نظرًا للظروف الاقتصادية التي تمر بها البلاد من ارتفاع أسعار سلع غذائية وغيرها من الكثير من المجالات، وعلى الفور قام مديري المدارس بتوضيح أسباب ارتفاع المصروفات المدرسية وكذلك تكاليف التعليم.

ارتفاع المصروفات المدرسية 6% بالسعودية

قام ملاك ومديري الكثير من المدارس الخاصة بالكشف عن أسباب ارتفاع المصروفات المدرسية بنحو 6% بالسعودية، مؤكدين أن السبب وراء ذلك يتمثل في ارتباطها الكبير بحالة التضخم التي تشتكي منها العديد من بلدن العالم، ويمكن للأفراد التأكد من ذلك حيث تم نشر تقرير اقتصادي معتمد في الفترة الأخيرة يكشف عن ارتفاع نسبة التكاليف الدراسي حتى نسبة 6% في مايو الماضي.

وقام أكد أحمد الدبيسي مدير مدرسة خاصة بالمدينة المنورة بأن معدل الزيادة في التكاليف الدراسية بسيط جدًا عند المقارنة بالارتفاعات الأخرى لكل جانب من جوانب الحياة مثل ارتفاع رسوم فواتير المياه وارتفاع فواتير الكهرباء وارتفاع التأمين والاتصالات والمشتريات الاستهلاكية والزكاة والضرائب، وفي ضوء مؤشرات الهيئة العامة للإحصاء وجد ارتفاع مؤشر أسعار المستهلك في شهر مايو بنسبة 2.2% عند المقارنة بنفس الشهر من العام الماضي، فقسم التعليم سجل ارتفاع 6.2% نظرًا لتأثره بارتفاع أسعار تكاليف التعليم الثانوي 13.8%.

ارتفاع نسبة التوطين بالمدارس

وبالتصريح عن خبر ارتفاع المصروفات المدرسية بنحو 6% بالسعودية، صرح الدبيسي بأن ارتفاع نسبة التوطين وغيرها من احتياجات المدارس من مصاريف وأنشطة وتكريم يحتاج مصاريف عاليةـ الأمر الذي ينتج عنه رفع التكاليف الدراسية، وقام مدير آخر بأحد مدارس السعودية بالإعلان عن الموجة الخاصة بارتفاع مصاريف التعليم لا ترتبط فقط بمصاريف المدارس السعودية الخاصة، ولكنها تتضمن أيضًا مستلزمات تعليمية أخرى وهذا  الأمر يأتي بالتزامن مع التضخم الاقتصادي الحادث في الكثير من دول العالم.

آراء أولياء الأمور بشأن ارتفاع المصروفات المدرسية

وبعد تعرف أولياء الأمور بشان ارتفاع المصروفات المدرسية؛ فلقد اشتكى الغالبية العظمى منهم من ارتفاع تكاليف التعليم بشكل عام، ومن ضمن الآراء إعراب ولي أمر طالبين ملتحقين بالمرحلة المبكرة، حيث يجد صعوبة في استمرار أطفاله بالتعليم لدى مدارس خاصة بهذه الرسوم المرتفعة التي لحقته بها أيضًا المدارس الحكومية وغيرها من الطلبات المتزايدة من حفلات التكريم أو القرطاسيات التي تم التكليف بها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.