التخطي إلى المحتوى
حقيقة إلغاء الدراسة عن بعد في السعودية والعودة حضوريا لجميع المراحل.. هل المؤتمر يحسم الجدل؟
حقيقة إلغاء التعليم عن بعد وعودة الدراسة حضوريا لجميع المراحل.. هل المؤتمر يحسم الجدل؟

وزارة التعليم السعودية بالتعاون مع وزارة الصحة يعملان على قدمًا وساق للنهوض بالعملية التعليمية، والحفاظ على استمراريتها، ولكن الرأي العام مُستمر في تداول الأخبار والإشاعات وفقًا لوجهة نظره، ولكن المختصون يضعون كافة الاعتبارات في حالة اتخاذ قرارٍا بشأن التعليم، فما هي حقيقة إلغاء الدراسة عن بعد في السعودية والعودة حضوريا لجميع المراحل؟ كما أنه مؤخرًا تم تداول خبر إلغاء الدراسة والعودة عن بعد.

حقيقة إلغاء الدراسة عن بعد في السعودية والعودة حضوريا

الخبراء رأيهم بأن عودة الدراسة حضوريًا أفضل حل، بينما الرأي العام يُطالب بالتعليم عن بُعد وإلغاء الدراسة، ولم تقف الشائعات عند هذا الحد بل تم تداول هشتاج تحويل الفصل الثالث عن بعد، ولكن الوزارة لم تُصدر أي قرارًا بشأن العودة عن بعد، سوى للمدارس التي بها عدوى، وطبقًا لمعيار تعليق الدراسة المعلن عنه، بأن يتم التعليق لمدة من 3-5 أيم مع تطبيق العزل للمصابين ومسحة للمخالطين مما تظهر عليهم أعراض إصابة، وتتحول الدراسة عن بعد عبر مدرستي.

حقيقة إلغاء الدراسة عن بعد والعودة حضوريا
حقيقة إلغاء الدراسة عن بعد والعودة حضوريا

هل تصريحات متحدث الصحة مؤشر على العودة الحضورية؟

لا أحد يستطيع أن يجذم بدون قرارًا لرسميًا، ولكن جديرًا بالذكر أن المتحدث باسم وزارة الصحة اكتفى بالتوضيح بدون التعقيب، ولكن سُرعان ما انتشر خبر إبرام مؤتمر صحفي بين ضلعي المنظومة التعلمية وهم “التعليم والصحة”، فهل المؤتمر يحسم الجدل ويُصدر قرارات جديدة بشأن آلية الدوام؟.

ما هو سبب مطالبة الطلاب الدراسة عن بُعد؟

لأنه ينتابهم مخاوف سرعة انتشار أوميكرون، بسبب ظهور عدوى بين الطلاب، فجميعها أمور أدت إلى حدوث قلق وتخبط، بين أولياء الأمور والطلاب، وجديرًا بالذكر أن الوزارة قامت بعمل استفتاء لتأخذ النسبة المئوية للمؤيد والمعارض حيث جاء التصويت، في صورة استفهامية، حيث أعلن سؤال هل تؤيد العودة الحضوري أم عن بُعد، ليأتي التصويت لصالح إلغاء الدوام والعودة عن بُعد.

هل المؤتمر يحسم الجدل بشأن إلغاء الدراسة عن بعد والعودة حضوريا؟
هل المؤتمر يحسم الجدل بشأن إلغاء الدراسة عن بعد في السعودية والعودة حضوريا؟

“إلغاء الدراسة عن بعد في السعودية” رأي الخبراء ورغبة الرأي العام.. أيهما أقرب للتنفيذ؟

اليوم تأتي تصريحات خبراء الصحة لتكون في كفة متناقضة أي تُعارض المطلب للأغلبية، وجميعها تساؤلات تدور حول هذا الأمر، فالجميع يترقب القرارات اليوم في المؤتمر الصحفي للصحة والمتحدث الرسمي عنه الدكتور محمد خالد العبدالعالي، والمتحدث باسم التعليم العام بالوزارة الأستاذة ابتسام حسن الشهري، ويأتي المؤتمر ليناقش أخر المستجدات على الساحة الصحية والتعليمية، لأنهما جزءًا لا يتجزأ من بعضهما البعض لأن يكمل كل منهما الأخر.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *