التخطي إلى المحتوى
هل حصول نادي الاتحاد على الرخصة الآسيوية يحل مشكلة عدم صرف المكافأة؟ وزارة الرياضة تبحث الحلول
الرخصة الآسيوية

الرخصة الآسيوية وتطور جديد بشأن حصول نادي الاتحاد عليها، كما أنه الآن يجري العمل على أن يتم سداد المكافأة للمركز الثاني الذي تم الحصول عليها بالبطولة العربية إلى خزينة نادي الاتحاد، وذلك خلال ساعات قليلة فقط والتي تبلغ مليوني دولار، بعد البحث عن حلول جزرية للتأخير لصرف تلك المكافأة أثناء التواصل مع المسؤولين بالوزارة يتم الوصول لحلول الآن لكي يتم تسهيل الموافقة للاتحاد لكي يحصل على الرخصة الآسيوية.

حصول نادي الاتحاد على الرخصة الآسيوية

بعد انتهاء المباراة وفور الاتحاد بالبطولة العربية فاز النادي بمبلغ 2 مليون دولار لحصوله على المركز الثاني، لكن صرف المكافأة قد تأخر ولم تلتزم الشركة الراعية بأن تسدد المبلغ التي تلتزم به.

كما أن النادي أوضح أن الشركة الراعية لم تلتزم بالوعد لسداد ثمن المكافأة للنادي، لهذا السبب يتم البحث الآن من قبل وزارة الرياضة لكي يتم إيجاد حلول لتلك القضية.

كما أن الوزارة تتواصل الآن مع إدارة نادي الاتحاد لكي يتم تسهيل إجراءات حصول النادي على الموافقة على الرخصة الآسيوية وذلك من شأن حل مشكلة عدم صرف المكافأة.

نادي الاتحاد يطالب بسداد مبلغ 16 مليون ريال

بالإضافة إلى تلك المكافأة التي تبلغ 2 مليون دولار، فالنادي يطالب بسداد مبلغ 16 مليون ريال برئاسة أنمار الحائلي وذلك قبل أن يتم الانتهاء من المدة المقررة للاستئناف يوم السبت المقبل الذي يوافق 23 أكتوبر.

فشل استخراج الرخصة الآسيوية للاتحاد

لجنة التراخيص قررت منح الرخصة لعدد 7 أندية سعودية فقط وهم الفيصلي، الهلال، الشباب، الاتفاق، التعاون، ضمك والفتح، حيث تم الحصول على تلك الرخصة بسبب استيفاء تلك النوادي المعايير الإلزامية الإدارية، القانونية والمالية أو الرياضية.

بالإضافة إلى ذلك أن اللجنة أقرت بعدم منح الرخصة الآسيوية لنوادي أخرى تقدمت للحصول عليها ومن ضمنها الاتحاد ولذلك سوف يتم منع الاتحاد من المشاركة في بطولة دوري أبطال آسيا للموسم المقبل.

النوادي التي تم منع حصولها على الرخصة هم نادي النصر، الرائد، الباطن، أبها، القادسية، العين، الوحدة وأهلي جدة بالإضافة لنادي الاتحاد ولكن يمكن لتلك النوادي أن تستأنف ضد تلك القرارات خلال يومين فقط.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *