التخطي إلى المحتوى
أول اجتماع حكومي في العاصمة الإدارية الجديدة وبداية فترة تجريبية للوزارات
أول اجتماع حكومي في العاصمة الإدارية الجديدة

أعلن رئيس الوزراء مصطفي مدبولي في يوم الخميس الموافق 23 ديسمبر 2021 في أول اجتماع حكومي في العاصمة الإدارية الجديدة عن بداية تسليم الوزارات والجهات المباني بعد اكتمالها بشكل كلي، حيث صرح رئيس الوزراء أن هناك عدد من الوزارات قد تسلمت بالفعل المانى الخاصة بها بشكل كامل على أن تكون تلك الفترة هي الفترة الخاصة بالتشغيل التجريبي للمباني والتى تستمر لمدة ستة أشهر من الآن، على أن يكون الانتقال تدريجيا لجميع الجهات والوزارات حتى نهاية ديسمبر الجاري وذلك وفقا لتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي لتبدأ الفترة التجريبية.

أول اجتماع حكومي في العاصمة الإدارية الجديدة

بعد عمل دام لبضعة سنوات بشكل متواصل أعلن رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي برعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي عن بداية تسلم الوزارات وكل واجهات المباني الخاصة بها ليبدأ العمل التجريبي حتى منتصف عام 2022 القادم، وفي خلال أول اجتماع للسيد رئيس الوزراء مع الوزارات في العاصمة الادارية أعرب عن اعجابه بالعمل السريع المتقن الذي تم في خلال خمسة سنوات بالعاصمة الإدارية وأكد على أنه اعجاز بكل المقاييس، وصرح سيادته على أنه من المقرر أن يكون هناك اجتماعات دورية في العاصمة بواقع اجتماعين في الشهر الواحد.

أول اجتماع حكومي في العاصمة الإدارية الجديدة
أول اجتماع حكومي في العاصمة الإدارية الجديدة

وفي المؤتمر الصحفي الذي يتابعه الكثير من المواطنين أكد مدبولي عن ان الوزارات تعمل بكل جهدها لكي لا يشعر المواطن بأى نقص في السلع وهو ما لمسه المواطنون أثناء جائحة كورونا أثناء  الإغلاق التام الذي دام لفترة، وصرح رئيس الوزراء أنه من الطبيعي أن تزداد أسعار بعض السلع وفق الزيادات العالمية التى تتأثر بها كل الدول ولكن الأهم هو توافرها بالفعل على أرض الواقع، واهتم رئيس الوزراء بإعادة هيكلة دعم السلع وأكد على أن الوزارات تدرس عدة مخططات لذلك.

وعن الفيروس المستجد فقد صرح أن المتحور اوميكرون هو من أقل المتحورات أعراض وأن الدولة حريصة على تلقى المواطنين اللقاح بشكل بالغ ووفرت الدولة 115 مليون جرعة، ووصل عن الأشخاص الملقحين 53 مليون، وواصل المؤتمر متابعة كافة جوانبه و أكد الوزراء المعنيين برئاسة رئيس الوزراء أن دعم المحروقات بلغ منذ أربع سنوات حوالى 128 مليار جنيه على حساب الدولة ولكن بعد هيكلة المحروقات وصل الدعم الى 17 مليار والفرق تم توجيهه الاستثمارات التى تستهدف خدمة المواطنين.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.