التخطي إلى المحتوى
الداخلية تعلن الفئات المستثناة من اخذ اللقاح وشرط حالة محصن لدخول المصالح العامة والخاصة
الفئات المستثناة من اخذ اللقاح

قامت الداخلية السعودية بمطالبة الفئات التي مضى عليهم 6 شهور من تلقي الجرعة الثانية من لقاح فيروس كورونا بضرورة التوجه لأخذ الجرعة التنشيطية، كما حددت بعض الأماكن التي سيمنع دخولها من لم يأخذ الجرعة التنشيطية من لقاح فيروس كورونا، كما أنها اشترطت أن تلقي الجرعة التنشيطية سيكون شرط ليظهر للشخص حالة محصن عبر تطبيق توكلنا، وذلك للفئات التي يزيد عمرهم عن 18 عام، وقد حددت الفئات المستثناة من اخذ اللقاح وهي التي لم يمضي على تلقيهم الجرعة الثانية من اللقاح 6 شهور.

الفئات المستثناة من اخذ اللقاح

تم تحديد الأماكن التي مع بداية شهر فبراير القادم أنه ظهور حالة محصن سيكون شرط للأشخاص لدول الأماكن الآتية:

  • الدخول لأماكن النشاط الاقتصادي أو الثقافي أو التجاري أو الرياضي أو السباحي.
  • الدول للمناسبات الثقافية والعلمية والاجتماعية والترفيهية.
  • زيارة أي منشأة حكومية أو خاصة سواء كانت تلك الزيارة للمراجعة أو لأداء العمل.
  • ركوب وسائل النقل العام والطائرات.

وقد تم استثناء الفئات التي لم يمر عليها 6 شهور أو أكثر من تناول الجرعة الثانية من لقاح كورونا، والفئات التي تظهر عبر تطبيق “توكلنا”، كما شددت بضرورة إتباع التدابير الاحترازية ، مع الالتزام بالبروتوكولات الصحية التي حددتها وزارة الصحة السعودية.

سبب تلقي الجرعة التنشيطية

من الفئات المستثناة من اخذ اللقاح هي الفئات التي تظهر عبر تطبيق توكلنا، وقد تم الدعوة من قبل وزارة الصحة السعودية بتلقي الجرعة التنشيطية من اللقاح بسبب ما تم إثباته من الدراسات بأمان الجرعات التنشيطية لفاعليتها في محاربة تراجع مستويات الأجسام المضادة في الدم بعد مرور 6 شهور من أخذ الجرعة الثانية.

وبذلك جاءت الدعوة بضرورة التوجه لتلقي الجرعة التنشيطية من لقاح كورونا مما مضى عليهم 6 شهور أو أكثر من تناولهم الجرعة الثانية، كما أنها ستكون شرط لظهور محصن في تطبيق توكلنا، مع قيام وزارة الصحة السعودية باتخاذ كل التدابير الاحترازية فهي تقوم بالتقييم المستمر لتطبيق تلك التدابير في كل المؤسسات والجهات المتلفة، مع متابعة التطورات الوبائية للفيروس.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *