التخطي إلى المحتوى
الفئات المستفيدة من الضمان الاجتماعي الجديد المطور وشروط الاستحقاق
نظام الضمان الاجتماعي الجديد المطور

فعلت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية “نظام الضمان الاجتماعي الجديد المطور” اليوم، وحددت “الفئات المستفيدة من معاش الضمان الاجتماعي”، شروط ومعايير الاستحقاق، ذلك النظام الصادر بموجب الرسوم الملكي رقم (م/32) في أبريل 1442 هـ، الذي يهدف إلى تحقيق مبادئ العدالة الاجتماعية، من خلال تقديم الدعم المادي في صورة راتب شهري مقدم للمستحقين، هذا بالإضافة إلى خدمات التأهيل والتمكين، فضلاً عن خدمات التوظيف التي تهدف إلى تحسين القوى العاملة من خلال تعزيز المهارات والإمكانات، وضمان توزيع أموال الزكاة للفئات الأشد احتياجا.

الفئات المستفيدة من الضمان الاجتماعي الجديد

حددت وزارة الموارد البشرية الفئات المستحقة والمستفيدة من الضمان الاجتماعي الجديد المطور، وهم كل مواطن سعودي الأصل والجنسية، مقيم داخل الأراضي السعودية، ولكن مع تحديد بعض الاستثناءات التي تتمثل في:

  • المرأة زوجة أو أرملة أو مطلقة السعودي، التي لديها أبناء سعوديين مقيمين بشكل دائم داخل المملكة، ولديها إقامة سارية الصلاحية لذلك.
  • أبناء المطلقة والأرملة سعودية الجنسية المتزوجة برجل أجنبي، ولكن يشترط الإقامة الدائمة
  • وأن تكون بطاقة الإقامة سارية المفعول، وتقديم ما يثبت الزواج رسميًا.
  • الأرامل ذوي الأيتام الحاملين بطاقات التنقل بشرط أن تكون سارية لذلك.
  • الأفراد ذوي الإعاقة والأيتام.

شروط استحقاق الضمان الاجتماعي الجديد

كشفت وزارة الموارد البشرية عن معايير استحقاق معاش الضمان الاجتماعي الجديد المطور، التي هي عبارة عن مجموعة من الشروط التي إذا توفرت في الفرد استحق معاش الضمان، وتتمثل في:

  • أن يكون المتقدم سعودي الجنسية.
  • أن يكون الفرد المتقدم من الفئات المستحقة معاش الضمان الاجتماعي.
  • أَن يكون المتقدم مقيم بشكل دائم داخل المملكة.
  • أن تكون الإقامة سارية المفعول للفئات المستثناة من معاش الضمان.
  • أَن يقدم المستفيدين الفحص الطبي بشكل إجباري طوال مدة الحصول على المعاش.
  • أن يحصل الأطفال التابعين على التطعيمات.

أهداف نظام الضمان الاجتماعي المطور

استهدفت وزارة الموارد البشرية من نظام الضمان الاجتماعي الجديد الفئات المستفيدة التي يشملها الضمان، وذلك لتحقيق الاستقرار، وضمان وصول الدعم للمستحقين، تحسين جودة الحياة الاجتماعية والاقتصادية للمستحقين من خلال تعزيز المهارات وتوفير فرص التوظيف والتدريب، الأمر الذي يساهم في التحول إلى مجتمع منتج وبالتالي توفير فرص العمل المناسبة من خلال التنسيق مع صندوق هدف، الأمر الذي يساهم في النهاية في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *