التخطي إلى المحتوى
زاتكا توضح طريقة التسجيل في ضريبة القيمة المضافة للمنشآت بالمملكة
ضريبة القيمة المضافة للمنشآت

مازال الحديث الأول في المملكة العربية السعودية ومختلف المواقع الإخبارية يدور بشكل عام حول ضريبة القيمة المضافة للمنشآت وكيفية التسجيل، فهذه الضريبة تخص قطاع كبير للغاية من المنشآت المختلفة، حيث أكدت اليوم بشكل رسمى هيئة الزكاة والضريبة والجمارك في السعودية أن جميع المنشآت التي تكون ملزمة بعملية التسجيل في الضريبة المضافة فقط للمنشآت التي تحصل على مقدار معين من الإيرادات بشكل سنوي، مع وضع حد خاص بالتسجيل الإلزامي، ويبلغ هذا الحد حوالى 375 ألف ريال.

طريقة التسجيل في ضريبة القيمة المضافة للمنشآت

عليك اتباع مجموعة معينة من الخطوات التي تخص عملية التسجيل، والتي يكون من بينها ما يلي:

  • القيام بمليء نموذج التقديم المعد من قبل هيئة الزكاة والضريبة والجمارك بشكل رسمى.
  • عليك كتابة الاسم الخاص بك بالكامل.
  • ثم يتم تدوين العنوان الفعلي الخاص بك مثل الإقامة أو حتى مكان العمل المعتاد.
  • يكون عليك إدخال عنوان البريد الإلكتروني.
  • كتابة رقم التعريف الإلكتروني الحالي وهو يكون الصادر عن الهيئة العامة للزكاة .
  • إدخال رقم السجل التجاري.
  • كتابة قيمة الإيرادات السنوية.
  • كتابة التاريخ الفعلي للتسجيل .

ضريبة القيمة المضافة للمنشآت

تم الكشف بشكل مفصل حول أن جميع المنشآت التي تتخطى بشكل سنوي مجموعة من الإيرادات تصل إلى حوالى 187,500 ريال سعودي، وهي في الغالب لا تتجاوز مبلغ 375,000 ريال سعودي، فهي التي تكون فقط مؤهلة للتسجيل الاختياري الذي يتم الحديث عنه هذه الأيام ويخص نظام ضريبة القيمة المضافة.

في نفس إطار الحديث أعلنت الهيئة المختصة بأن هناك عدد كبير من السلع والخدمات التي تخضع لهذه الضريبة، وهذا يكون بنسبة قد تصل إلى 15%، و قد يتم تقديمها أيضًا من قِبل منشأة أو من خلال صاحب نشاط مسجل رسميًا في نظام ضريبة القيمة المضافة.

 القيمة المضافة في السعودية

أكدت الهيئة أيضًا مشيرة بشكل عام إلى أن هذه الضريبة تُدفَع بشكل رسمى من شخص المستهلك النهائي وذلك إلى مقدم الخدمة المسجل في هذا النظام، ويكون على المورد الالتزام بدفع هذه الضريبة إلى هيئة الزكاة والضريبة والجمارك في المملكة العربية السعودية، وهذا يكون من خلال بعض من الإقرارات الضريبية التي تم النص عليها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.