أعلنت وزارة التعليم بالمملكة العربية السعودية، عن الهوية البصرية للعام الدراسي الجديد 1444، والذي يكون تحت شعار (العالم ينتظرك)، وذلك احتفاء بعودة الدراسة ورجوع الطلاب  والطالبات مرة أخرى للعام الدراسي الجديد، على أن يقوموا باستكمال المراحل الدراسية الخاصة بهم، ومن خلال المقال يمكنكم معرفة كافة التفاصيل والمعلومات الهامة التي اتخذتها وزارة التعليم اليوم، من أجل المحافظة على تطوير المملكة العربية السعودية.

الهوية البصرية للعام الدراسي الجديد

قامت وزارة التعليم بالمملكة العربية السعودية في صباح اليوم الموافق 13 من أغسطس الموافق يوم 15 من محرم السبت 1444، بإطلاق الهوية البصرية لبداية العام الدراسي الجديد، وذلك على  أن يكون تحت شعار (العالم ينتظرك)، وذلك احتفاءً بعودة كل من الطلاب والطالبات إلى الدراسة، بالإضافة إلى ذلك فأن الهدف من هذا القرار هو أن يتم تحفيز الطلاب في الصفوف الدراسية الخاصة بهم، في أول يوم بالدراسة وذلك على أن يزرع بداخلهم كل من الهمة والنشاط وأيضا الجدية.

بالإضافة إلى ذلك فأن الهوية المصرية التي قامت بإطلاقها الوزارة الخاصة بالتعليم السعودية، تحمل الكثير من المعاني والرسائل التي من خلالها يمكن تأكيد دور التعليم في تصحيح الطموحات المختلفة والوصول إلى الأحلام والأماني المستقبلية، كما أنها تمثل عودة كل من الطلاب والطالبات لمقاعد الدراسة المختلفة، والتي تسعى من أجله الوزارة حتى تحقق الأهداف الخاص برؤية المملكة 20230، على أن يقوموا ببناء مواطن ينافس العالم بكل المعلومات والتعليم الصحيح التي قام ببناءه.

أهداف الهوية البصرية 1444

قامت وزارة التعليم السعودية بالسعي إلى تطوير التعليم بشكل مستمر وملحوظ، وبداية من اليوم قاموا بإطلاق الهوية البصرية والتي سوف يتم الأخذ بها بداية من العام الدراسي الجديد 1444، ولذلك فقد يمكنك معرفة الأهداف التي تسعى لها الهوية البصرية من خلال النقاط التالية:

  • تسعى الهوية البصرية في توحيد الاحتفاء وبداية عام دراسي جديد ملئ بالنشاط والجدية والهمة.
  • بالإضافة إلى ذلك فأنها تسعى إلى تحقق التكامل والتوافق بين الطلاب وبعضهم.
  • تشجيع الطلاب بالدراسة تحت شعار (العالم ينتظرك).
  • بالإضافة إلى تلك الأهداف فأن الهدف الرئيسي التي تسعى له الوزارة هو توفير الهوية المصرية كدليل إرشادي يمكن أن يتم استخدامه في مصادر مفتوحة ومختلفة.

جوجل نيوز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.