التخطي إلى المحتوى
انطلاق الدوري السعودي الالكتروني 2022 في الرياض بجوائز مالية قدرها 5 مليون ريال سعودي للفائزين
انطلاق الدوري السعودي الالكتروني

أعلن الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية عن انطلاق الدوري السعودي الالكتروني في موسمه الجديد، والذي يعد الجهة المنظمة للدوري بجوائز قيمتها 5 مليون ريال سعودي، حيث يطلق عليه قمة المنافسة السعودية ،أنه سوف تنطلق بإذن الله البطولة السادسة للدوري السعودي الالكتروني، والذي يقام للمرة الأولى في تاريخ الدوري، حيث يهدف الاتحاد السعودي إلى تطوير الرياضات الإلكترونية داخل المملكة العربية السعودية، وذلك لتمكين كل من هو شغوف بالرياضات الإلكترونية، للاستمتاع بهذه البطولة الجديدة، خاصة مع الاقبال الكبير الذي وجده الاتحاد السعودي اتجاه هذه الرياضة الإلكترونية داخل المملكة العربية السعودية.

انطلاق الدوري السعودي الالكتروني

تم انطلاق الدوري السعودي الالكتروني يوم الخميس الماضي، وذلك داخل المقر المحدد لها في المدينة الإعلامية بالرياض، وأعلن الإتحاد السعودي على أنه يمكن أن يتم متابعة مجريات البطولة، وذلك من خلال قنوات الدوري السعودي الإلكتروني عبر مواقع السوشيال ميديا المختلفة، وجدير بالذكر أن بطولة الدوري السعودي الالكتروني انطلقت للمرة الأولى في عام 2020، وذلك بثلاث رياضات الكترونية في نسخة واحدة، وفي عام 2022 أصبح الدوري السعودي الإلكتروني يتكون من سبعة رياضات الكترونية.

وسوف يتم تطبيق الرياضات الإلكترونية على نسختين في هذا العام، وذلك للسعي من جانب الاتحاد السعودي للرياضيات الإلكترونية، على تمكين كافة الرياضيين الالكترونيين داخل المملكة العربية السعودية للمشاركة، بحيث تكون الرياضات الإلكترونية من الرياضات التي يتم دائماً العمل على تطويرها، بحيث تكون السعودية من الدول الرائدة في هذه الرياضيات في الوطن العربي.

ترتيب الدوري السعودي الالكتروني

انطلاق الدوري السعودي الالكتروني
انطلاق الدوري السعودي الالكتروني

الدوري السعودي الالكتروني

مع انطلاق الدوري السعودي الالكتروني ينتظر الجميع هذه المنافسات، التي ازدادت شراستها خلال النسخ الأخيرة خاصة مع الجوائز المالية القيمة للبطولة، والتي يصل مجموعة جوائزه إلى حوالي خمسة مليون ريال سعودي، ويصل عدد الفرق في الدوري السعودي الإلكتروني هذا العام حوالي 23 فريق وحوالي 240 لاعب، وجدير بالذكر أن الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية تم تأسيسه في سنة 2017، وذلك بهدف التنمية والرعاية لمجتمع الألعاب والصناعة الإلكترونية داخل المملكة العربية السعودي، إلى جانب العمل على خلق البيئة التي تساهم في تطوير الرياضيين داخل المملكة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.