التخطي إلى المحتوى
تعرف على ما هو برنامج تحصين الفتيات ضد السرطان والأسباب المؤدية لسرطان عنق الرحم؟
برنامج تحصين الفتيات ضد السرطان

وكيل وزارة الصحة التابعة للمملكة السعودية قد قام بالكشف من خلال حسابه على منصة تويتر عن البرنامج الضخم الخاص بحماية الفتيات ضد مرض شرس وخطير نوع من أنواع السرطان، كما أنه قام بالتوضيح بأن لقاح فيروس الحليمي سيكون سبب في إزالة هذا النوع الخطير من السرطان الخاص بعنق الرحم للنساء، وسيكون التحصين ضخم للغاية ويشمل الفتيات الذين أعمارهم تكون بين 9 أعوام و13 عام، وعبر مقالنا هذا سنقدم لكم برنامج تحصين الفتيات ضد السرطان وجميع المعلومات التي تدور حول ذلك الأمر .

برنامج تحصين الفتيات ضد السرطان

بعد كشف وكيل الوزارة عن اللقاح الوقائي الذي يخص تحصين كافة الفتيات الذين عمرهم من 9 إلى 13 عام ضد نوع خطير من أنواع السرطان يسمى سرطان عنق الرحم، قام الجميع بالتساؤل عن ذلك حيث تم التوضيح جميع التفاصيل التي تدور حول ذلك الأمر من قبل وكيل وزارة المملكة، وهذا عبر تغريدة له على منصة تويتر بإطلاق المملكة لهذه الحملة لحمايتهم ومساعدتهم في التخلص من هذا النوع من السرطان.

الأسباب المؤدية لسرطان عنق الرحم

توجد بعض الأسباب التي تؤدي لظهور سرطان عنق الرحم، والتي سنذكرها لكم بالتفصيل، وفقاً للأسباب المعلنة من قبل وزارة الصحة بالمملكة وهي كالآتي:

  • التعرض للالتهاب الفيروسي الذي يسمى الورم الحليمي، هذا الذي ينتقل بعملية الجماع.
  • كما أنه قد يأتي بسبب الإهمال في قيام الشخص بالنظافة الشخصية.
  • القيام بممارسة جماع غير شرعي مع الكثير من الأفراد.
  • وهناك صلة مثبتة عبر بعض الدراسات تؤكد علاقة قوية بين التدخين والإصابة بذلك.
  • الإصابة بأمراض نقص المناعة التي يتم اكتسابها.

الأعراض الخاصة بسرطان عنق الرحم

توجد بعض الأعراض والعلامات الخاصة بالسرطان المسمى بعنق الرحم والتي سنوضحها إليكم وهي كالآتي:

  • أولاً حدوث نزيف داخل المهبل بأوقات متعددة تختلف عن وقت الحيض المعروف.
  • وجود بعض الإفرازات بالمهبل بالشكل المستمر.
  •  بعض الأوقات يوجد ألم داخل المنطقة الخاصة بعنق الرحم خلال الجماع.
  • وجود ألم بالعظام أو المنطقة السفلية من البطن.
  • نقص الوزن بشكل ملحوظ وجود تعب عام بالجسد.

أهمية برنامج تحصين الفتيات ضد السرطان في التشخيص

هناك طريقة لتشخيص هذا النوع من السرطان بعنق الرحم، وهو الفحص السريري أو القيام  بمنظار مهبلي، أو أخذ مسحة من عنق الرحم ورؤيتها بالمجهر، كما أنه في بعض الأحيان يحتاج الطبيب لأن يأخذ خزعة من الخلايا الخاصة بعنق الرحم، ويتم فحصها بشكل مخبري ومن خلال المجهر، والقيام بفحص الدم مخبرياً.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *