التخطي إلى المحتوى
وزارة التعليم تكشف عن تجهيزات المدارس الابتدائية الحضورية لضمان العودة الآمنة وفق البروتوكولات الوقائية
وزارة التعليم تكشف عن تجهيزات المدارس الابتدائية الحضورية لضمان العودة الآمنة.. إليك التفاصيل

بعد تعليق الدراسة الحضورية لطلاب المرحلة الابتدائية وطلاب رياض الأطفال ما يقارب عامين بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد،يعود الطلاب مرة أخرى إلى الدوام الحضوري في تاريخ 23 يناير، وكشفت الوزارة عن تجهيزات المدارس الابتدائية الحضورية.

كما حددت الكثير من البروتوكولات والإجراءات الوقائية التي تقوم بها المدرسة لضمان عودة الطلاب الأقل من 12 سنة إلى الدوام الحضوري بشكل آمن بدون تعريض حياتهم أو حياة أولياء الأمور إلى أي مخاطر.

تجهيزات المدارس الابتدائية الحضورية

تم رصد مجموعة من الإعدادات التي تقوم بها المدارس حتى تستقبل طلاب وطالبات المرحلة الابتدائية ورياض الأطفال، وذلك لضمان أن تعود الدراسة الحضورية لتلك الفئات بشكل آمن عن طريق بروتوكولات صحية، ومعايير موضوعة من خلال هيئة الصحة العامة وقاية، والتي تتمثل في:

  • وضع علامات خاصة بالتباعد.
  • إلى جانب الحفاظ على لبس الكمامات.
  • تجهيز غرف للعزل حتى يتم من خلالها المتابعة الدقيقة لأي حالة صحية.
تجهيزات المدارس الابتدائية الحضورية
تجهيزات المدارس الابتدائية الحضورية

قرارات وزارة التعليم لعودة الدراسة الحضورية الآمنة

أكدت المتحدثة الرسمية باسم وزارة التعليم في المملكة عبر مؤتمر صحفي، بأنها ستقوم بتنفيذ نماذج تشغيلية مرنة لكى يتم عودة الدراسة الحضورية للمدارس، ويكون عن طريق ثلاثة نماذج، الأولى منخفضة والثانية متوسطة والثالثة النماذج العالية.

وفي هذه النماذج يتم تنفيذ مجموعة من الإجراءات والبروتوكولات المعتمدة من خلال هيئة الصحة وقاية، حتى يضمن الطلاب عودة الدراسة بشكل آمن.

وقد اهتمت الوزارة بالتأكيد على أن أكثر من 97 في المائة من مدارس رياض الأطفال و مدارس المرحلة الابتدائية، يقعوا في حدود النماذج التشغيلية المنخفضة والمتوسطة، أما بالنسبة إلى المدارس الأهلية والأجنبية فسوف تعود تدريجياً إلى ما كانت عليه قبل فيروس كورونا.

تجهيزات المدارس
تجهيزات العودة إلى المدارس

الفئات المعفاة من العودة الحضورية للمدارس الابتدائية

كشفت وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية عن مجموعة من الفئات يكونوا مستثنين من العودة الحضورية للدراسة، وهذه الفئات من لديهم عذر صحي يكون هذا العذر معتمد من خلال هيئة الصحة وسيتم استكمال التعليم لتلك الفئات عن بعد.

وأخيراً حرصت وزارة التعليم اطمئنان جميع الطلاب وأولياء الأمور بأن كافة المدارس سوف تكون جاهزة لأن تستقبل الطلاب والطالبات أقل من 12 سنة، وذلك حتى يتم إتاحة إمكانية الاستعداد بشكل أفضل للعودة الآمنة للدراسة.

كما أكدت الوزارة أن كافة المتطلبات التي تلزم من أجل تحقيق تعليم آمن في هذه المرحلة توفرت بالكامل في مختلف المدارس، سواء كانت هذه الاحتياجات، كمامات أو معقمات، أو غيرها من الإجراءات الاحترازية.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

  1. لا تستهينوا بعدوى أوميكرون.. الصحة العالمية تدق ناقوس الخطرخطر الوفاة بسبب تداعيات العدوى بأوميكرون قائم سواء لكبار السن أو أصحاب الأمراض أو غير الملحقين
    واطفال ماعندهم مناعه وكبار السن

  2. اسوى نظام في تاريخ التعليم أصيب الطلاب والطالبات وأسرهم بالإحباط نتيجة هذه التقطعات وطول الفصل الدراسي فكيف فصل دراسي كان لايتجاوز ثلاثة أشهر أصبح سبعة أشهر ومتقطع بشكل لم يسبق له مثيل ولكن الرجوع عن الخطأ خير من التمادي فيه فهو ليس قرآن منزل وخاصة مع تزائد إصابة كورونا ومتحوراتها الخطيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.