التخطي إلى المحتوى
صراع الفوز في الدوري الانجليزي من سيتولى تسديد ضربات الجزاء ليونايتد ؟
تسديد ضربات الجزاء ليونايتد

من سيقوم “تسديد ضربات الجزاء ليونايتد” بعد انضمام الدون كريستيانو رونالدو إلى نادي مانشستر يونايتد أصبح هناك ضغوطات كبير على المدير الفني لنادي مانشستر يونايتد حول اللاعب الذي سوف بالتسديد ومن المؤكد أن المدرب في حيره كبيرة بسبب امتلاكه لأكثر من خيار ناجح.

اليونايتد يمتلك أفضل اللاعبين في تنفيذ ركلات الترجيح

صرح سولشاير المدير الفني لنادي مانشستر يونايتد أن لديه مجموعة من اللاعبين يثق بحياته بأنهم لن يقوموا بضياع أي ركلة جزاء خلال منافسات ذلك الموسم في كافة المسابقات، ويمتلك الفريق مجموعة من أميز اللاعبين في تسديد ضربات الجزاء وهم: كريستيانو رونالدو، راشفورد، كافاني، برونو فيرنانديز.

وكان البرتغالي برونو فيرنانديز هو المسؤول الأول عن تنفيذ ركلات الترجيح بعد انتقاله إلى اليونايتد في يناير الموسم الماضي وخلال تلك الفترة قام بتضييع ركلة جزاء واحدة فقط وذلك يعني أنه قام بتسجيل حتى الآن 42 ركلة جزاء سجلت من 45 محاولة.

ويعتبر كريستيانو رونالدو أيضاً أحد أفضل اللاعبين في تنفيذ ركلات الجزاء وظهر ذلك خلال مسيرته الكروية الحافلة بتلك الركلات ضمن لعبه في أندية ريال مدريد واليوفنتوس وأيضاً مع منتخب البرتغال حيث قام الدون بتسجيل 139 خلال العديد من المناسبات من أصل 167 هدفًا.

سولشاير في حيرة من أمره حول من سيقوم بتنفيذ ركلات الترجيح

وجود لاعبين مثل هؤلاء النجوم في نفس الفريق يُعد أمر رائع ويزيد من القوة الهجومية عند الفريق ويعزز من طرق اللعب المتنوعة التي يرغب سولشاير في تنفيذها داخل الملعب، ولم يعطي سولشاير إجابة نهائية حول اللاعب الذي سيقوم بتنفيذ ركلات الترجيح لمانشستر في ذلك الموسم.

وصرح وقال ( أنه كان يعلم بذلك السؤال وهو أمر متوقع) وكان في المؤتمر الصحفي قبل مباراة نيوكاسل يونايتد، وأضاف سولشاير أنه قام بالتحدث مع كل لاعب منهم وأنه يثق فيهم بتنفيذ ركلات الترجيح بشكل ناجح

بالطبع من خلال المحادثات التي تم إجراؤها من قبل سولشاير مع اللاعبان أنهم سيكونون على دراية كاملة بمن سوف يقوم بتنفيذ ركلات الترجيح، والأرجح أنه سيكون كريستيانو رونالدو وسوف يليه برونو فيرنانديز ويليه اللاعب الدولي الفرنسي بول بوجبا

ويعتبر اليونايتد من أكثر الأندية التي تحصل على ركلات الترجيح خلال الثمانية عشر شهر السابقين وذلك بسبب وجود الكثير من الأخطاء داجل منطقة الجزاء، ومن المتوقع أن تزداد نسبة الحصول على ضربات الجزاء بعد انضمام سانشو والأسطورة كريستيانو رونالدو إلى كتيبة الشياطين الحمر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *