التخطي إلى المحتوى
حادث كوبرى الساحل اليوم بعد 8 ساعات من البحث لا جثث لا سيارات تحت سطح الماء
حادث كوبرى الساحل اليوم

لا يزال الغموض مستمر بشأن حادث كوبرى الساحل اليوم، وسقوط ميكروباص بجميع ركابه من أعلى الكوبري داخل مياه نهر النيل، وبعد بحث دائم أكثر من 8 ساعات من بحث فريق الإنقاذ النهري عن الميكروباص ولكن دون أي جدوى، وعدد الضحايا غير معروف إلى الآن، بل لا نعرف حتى الآن نوع الميكروباص وما خطه، وسوف نسرد لكم بتقرير اليوم آخر التحريات التي وردتنا حول هذا الحادث.. فتابعوا معنا.

حادث كوبرى الساحل اليوم

كانت البداية للحادث في تمام الساعة الثانية ظهرًا، والاشتباه بسقوط سيارة ميكروباص من أعلى كوبري الساحل بنهر النيل، وفورًا انتقلت الأجهزة الأمنية إلى كوبري الساحل، وبعد ساعات استمرت لحوالي ثماني ساعات من فريق الإنقاذ النهري، لم يعثر الفريق على أي سيارات أو حتى أي جثث.

وحول هذه الحادثة انتشرت الكثير من الروايات، ولكل شخص قصة يحكيها، فهناك من يقول أن السيارة كانت قادمة من ناحية إمبامبة لروض الفرج أو شبرا، وجاءت قصة أخرى تقول أن هذه السيارة تابعة لشركة خاصة وليست سيارة أجرة.

آخر التحريات حول حادث كوبرى الساحل اليوم

استمرت التحريات حول حادث سيارة الميكروباص التي سقطت من أعلى كوبري الساحل، وأشار فريق الإنقاذ النهري إلى أنه محتمل أن يكون تيار المياه قام بجرف الجثث لمنطقة بعيدة، وهذا هو السبب الذي أعاق حركة عملهم، مع العلم أنه يوجد بأسفل الكوبري الكثير من الباعة والصياديين وسائقي الـتكاتك، وجميعهم متواجدين بهذا المكان من أول النهار، وأكدوا أنهم لم يشاهدوا أي سقوط لميكروباص من أعلى الكوبري، وحتى لم يسمعوا أي صوت ارتطام بالماء.

بالإضافة إلى أنه حتى الآن لا يوجد أي بلاغات بشأن اختفاء أحد المواطنين، حتى أنه لم يأتي أي سائق يشتكي من اختفاء زميل له، وعدم وجود كاميرات بأعلى الكوبري صعب الأمر على المصادر الأمنية لاكتشاف الحقيقة، وتمكنت قوات الإنقاذ النهري فجر اليوم الاثنين من انتشال قطع الحديد التي سقطت من سور الكوبري لداخل النهر، ولكن هذا الجزء الساقط نتيجة اصطدام توك توك به يوم السبت الماضي، وبدلًا من السور قامت بوضع حاجزين من الأسمنت.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *