التخطي إلى المحتوى

تداول روّاد مواقع التواصل الاجتماعي من طلبة وطالبات المملكة العربية السعودية بالمراحل التعليمية الثلاثة، حالات تجبر وزارة التعليم على تأجيل الدراسة العام القادم 1444، وذلك مع الأقاويل المتعددة التي انتشرت حول تأجيل العملية التعليمية ومد فترة الإجازة الصيفية، التي حددتها وزارة التعليم بشكل رسمي بالنسبة للطلاب، وذلك من خلال التقويم الدراسي الذي قامت بإرفاقه عبر الموقع الإلكتروني الرسمي الخاص بها منذ عدة أشهر، شاملاً كافة التواريخ التي تهم كل طالب وولي أمر وإداري ومعلم بالمملكة.

حالات تأجيل الدراسة العام القادم

يرغب طلبة وطالبات المملكة العربية السعودية، في معرفة حقيقة وجود حالات تأجيل الدراسة العام الدراسي القادم 1444، وما هي الحالات التي تجبر وزارة التعليم على مدّ الإجازة الصيفية، حيث بدأت العطلة في تاريخ الثلاثين من شهر يونيو المنصرم، ومن المقرر لها أن تستمر حتى الثامن والعشرين من شهر أغسطس الجاري، على أن يعود الطلاب إلى مقاعدهم الدراسة مجددًا في هذا التاريخ عودة حضورية كاملة كما كان النظام في السنة الدراسية المنصرمة.

أوضح مختصون أن العملية التعليمية لن تتأجل، وأن الحالتين الوحيدتين اللتان من الممكن أن يتم التأجيل فيهما، هما أن يتم إصدار أمر ملكي من قِبل خادم الحرمين الشريفين الملك “سلمان بن عبدالعزيز”، أو أن تزداد أعداد الإصابة بالوباء المستجد مجددًا بالمملكة -لا قدّر الله- لتعود العملية التعليمية عن بعد لبعض الفئات أو تأجيلها لوقت معيّن، لكن حتى تاريخ كتابة هذا المقال لم تقم وزارة التعليم بإصدار أي مستجدات أو قرارات جديدة من شأنها التأجيل للطلاب، مما يعني أن موعد بداية السنة الجديدة لم يتغيّر وهو نفسه المذكور أعلاه.

حقيقة إلغاء نظام الثلاث فصول

ردت وزارة التعليم بالمملكة العربية السعودية، على الأسئلة التي انتشرت في الشارع السعودي، بعد مطالبات مجلس الشورى بأن يتم إعادة النظر بالنظام الجديد للوزارة، مشيرة أنه لا صحة لما يتم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، بأن يتم إلغاء نظام الثلاث فصول، بل أن السنة المقبلة سوف يتم تطبيق نفس النظام بها، فضلاً عن تعميمه على طلبة وطالبات الجامعات الحكومية جميعها دون استثناء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.