التخطي إلى المحتوى

بعد أن انتهينا من فيروس كورونا الذي اجتاع العالم في الخمس سنوات الأخيرة، بدأ فيروس جديد في الانتشار والظهور في العديد من البلدان المختلفة، وعلى الرغم من عدم خطروة ذلك الفيرس إلا ان السلطات الهندية قد صرحت اليوم بوفاة أول شخص في آسيا ومن المحتمل أن تكون الوفاة قد نتجت عن الإصابة بجدري القرود،  فقد قال التقرير الطبي الناتج من ولاية كيرلا لشخص بالغ من العمر 22 عاماً أن هذا الشخص مصاب بجدري القرود.

حالات الوفاة الناتجة من الإصابة بجدري القرود

قامت منظمة الصحة العالمية بإعلان حالة الطوارئ العالمية الصحية بسبب وجود ثلاث أشخاص قد توفوا بسبب الإصابة بجدري القرود ولكنهم ليسوا في قارة أفريقيا، ولكن في القترة الأخيرة زاد عدد الوفيات الناتجة من هذا المرض إلى ثماني أشخاص، وفي دولة الهند مات أحد الأشخاص بعد عودته من رحلته في الإمارات حيث تم نقله إلى المستشفي، ولكن إلى الآن لم تثبت إصابته بالمرض وأن هذا هو ما تسبب في وفاته.

حيث أقرت وزيرة الصحة في الهند فينا جورج أن هذا الشخص قد تم نقله إلى المستشفى بسبب ظهور بعض الأعراض التي تدل على الإصابة بالتهابات الدماغ والإرهاق الشديد، ولكن لم يظهر عليه أي عرض من أعراض جدري القرود، ولكن على الرغم من ذلك هناك ما يزيد عن 20 شخص من أقارب هذا الشخص أو حتى أصدقائه تم وضعهم تحت الملاحظة لأنهم يشكلون خطر على المجتمع ولمنع إصابة أي شخص يتعاملون معه.

وزارة الصحة العالمية

صرحت المنظمة العالمية للصحة بأنه تم اكتشاف 18 ألف حالة للإصابة بمرض جدري القرود خارج أفريقيا، حيث ظهرت معظم الحالات في أوروبا والبعض في أسبانيا، ومن الجدير بالذكر أن دولة أسبانيا وجد فيها حالتين متوفيين بسبب جدري القرود أما في البرازيل حالة واحدة فقط، ولكن لم يثبت تسبب جدرى القرود في وفاة هؤلاء الثلاثة من عدمه، فإلى هذا الوقت ما زالت السلطات الأسبانية تعمل على تشريح الجثامين ، وقالت البرازيل في تصريح لها بأن هذا الشخص كان يعاني من بعض الأعراض الأخرى.

قامت دولة الهند في شهر يوليو الإعلان عن وجود اربع إصابات كحد أدنىن وكانت أول حالة هي الشخص الذي توفي، أما بالنسبة غلى القارة الأفريقية فقد اعلنت السودان صباح اليوم عن أول شخص تمت إصابته بالمرض وهو يبلغ من العمر 16 عام وهو يوجد في غرب درافور، وقد تم هذا الإعلان على الصفحة الرسمية لوزارة الصحة السودانية على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي ، وقد تأكدت غصابة هذا الشخص بالمرض يوم الخميس الماضي عن طريق المعمل القومي للصحة العامة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.