التخطي إلى المحتوى
ما هي حقيقة وفاة حكم مباراة مصر والسودان ؟ عصام شلتوت يعتذر ويوضح سوء الفهم
حقيقة وفاة حكم مباراة مصر والسودان

تساءل الكثيرون عن حقيقة وفاة حكم مباراة مصر والسودان وذلك بعد انتشار حالة من السخرية على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك ظهر اليوم الجمعة 3 ديسمبر 2021 تتعلق بوفاة حكم مباراة منتخب مصر مع نظيره السوداني بكأس العرب والتي من المقرر إقامتها غدًا السبت الموافق 4 ديسمبر في الساعة الـ 6 مساء.

حقيقة وفاة حكم مباراة مصر والسودان

انتشرت حالة شديدة من السخرية على الفيس بوك ظهر اليوم الجمعة 3 ديسمبر بسبب انتشار خبر وفاة حكم المباراة بين منتخب مصر والسودان والتي من المقرر إقامتها غدًا السبت 4 ديسمبر في الساعة السادسة مساء.

وبدأ ذلك بعد نشر أحمد شوبير الإعلامي الرياضي من خلال صفحته على الفيس بوك منشورًا به اسم حكم مباراة منتخب مصر مع النظير السوداني بكأس العرب، قائلا: مات حكم مباراة مصر والسودان غدًا كونجير.

ليأتي بعدها الصحفي عصام شلتوت من خلال صفحته الرسمية على الفيس بوك معلقًا: وفاة حكم المباراة المنتخب المصري مع نظيره السوداني غدًا، اعتقادًا منه أن ما قام أحمد شوبير بكتابته ليس اسم الحكم بل إعلان وفاته.

لكن حقيقة الأمر اتضحت من خلال إعلان اسم الحكم وهو “مات كونجير” وفهم الصحفي عصام شلتوت الخاطئ للاسم ليسارع بعدها بتدارك خطئه وحذف منشوره من على صفحته، ونشر منشور آخر بعده بدقائق قائلا:

“المعذرة.. لقد اختلط على الأدمن خبر وفاة حكم مباراة الغد.. إنني الصحفي عصام شلتوت.. أعتذر إليكم جميعًا.. مع تحياتي يا أعظم جمهور”.

  • ليأتي بعدها الجمهور ورواد مواقع التواصل الاجتماعي ساخرين على السوشيال ميديا نتيجة حالة الغلط التي وقعت بسبب اسم حكم مباراة الغد.

تشكيل منتخب مصر في كأس العرب

بعد معرفة حقيقة وفاة حكم مباراة مصر والسودان فيما يلي تشكيل منتخب مصر في كأس العرب:

  • يأتي محمد الشناوي ومحمد صبحي ومحمود جاد في حراسة المرمى.
  • أما عن خط الدفاع فهو مكون من أحمد فتوح وأكرم توفيق وأيمن أشرف والونش ومحمد عبد المنعم وأحمد ياسين وأحمد حجازي ومروان داوود.
  • وخط الوسط يتمثل في مصطفى فتحي وأفشة وأحمد زيزو وعمر كمال وأحمد رفعت وعمرو السولية ومهند لاشين وحمدي فتحي.
  • وفيما يخص خط الهجوم فيتضمن حسين فيصل وأسامة فيصل ومروان حمدي ومحمد شريف.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *