التخطي إلى المحتوى
موضوع خطبة الجمعة القادمة في السعودية وأهم توجيهات وزير الشئون الإسلامية
خطبة الجمعة القادمة في السعودية

تم توجيه حول خطبة الجمعة القادمة في السعودية الموافقة 9 من شهر ربيع الأول 1443، حيث وجه الدكتور عبد اللطيف بن عبد العزيز آل شيخ وزير الشئون الإسلامية والدعوة أن تكون خطبة الجمعة القادمة مخصصة للتحذير من أخطار التستر التجاري، وتوضيح كافة الأضرار الخاصة به، مع التحذير لأي شخص يكون متستر على أي مخالف للقوانين والتعليمات التي تم وضعها من خلال الجهات الحكومية.

خطبة الجمعة القادمة في السعودية

أعلن الدكتور عبد اللطيف من خلال صفته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر على توجيه خطبة الجمعة القادمة عن موضوع التستر التجاري لما له من أهمية كبيرة، وهو خطاب موجه لجميع فروع الوزارة.

كما أكد على ضرورة توجيه الخطباء حديث حول تحري الكسب الحلال، وأن طاعة ولي الأمر تكون واجبة في المعروف، بينما تكون مخالفة الأوامر والتعاليم التي تم وضعها للحفاظ على البلاد ومصلحة الوطن يكون حرام شرعًا.

مع التحذير من التستر التجاري والتي تتمثل في التستر على عمل المقيم في السعودية في عمل مخالف للعمل الذي تم استقدامه إلى المملكة من أجله، وهو ما ينتج عنه حدوث أضرار سواء للمواطنين أو المقيمين.

توجيهات وزير الشئون الإسلامية

كما أكد البيان على ضرورة تعاون المواطنين مع الجهات المسئولة، والإبلاغ عن أي شخص يكون مخالف للنظام، ولقد منحت الجهات المسئولة فترة تصحيح لجميع المخالفين ولابد أن يستغلوا هذه الفرصة لتصحيح أوضاعهم.

السبب في نشر هذا البيان هو حرص وزارة الشئون الإسلامية على تقديم دورها الفعال الذي يتم من خلال منابر الدعوة، والتي يتم من خلالها نشر الوعي الشرعي بين مختلف فئات المجتمع، وبالتالي تحقيق رسالة الوزارة وما تطمح إليه من أهداف.

وينشر وزير الشئون الإسلامية باستمرار توصيات حول الخطاب الذي تدور حوله خطبة الجمعة، وهو ما يهدف في النهاية إلى الوصول إلى الصالح العام للوطن، والنهوض به والتخلص ن أي مشاكل توجد في المجتمع ويمكنه أن تؤثر عليه بالسلب، ولذلك ينبغي على جميع الشيوخ الخطباء أن يلتزمون بما يتم توجيههم إليه من خلال وزير الشئون الإسلامية، للحفاظ على مصلحة الوطن.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *