التخطي إلى المحتوى
دعاء الرعد والبرق وموعد الدعاء..سبحان الذى يسبح الرعد بحمده و الملائكة من خيفته
دعاء الرعد والبرق

دعاء الرعد والبرق من الأدعية الهامة التي يسأل عنها الكثيرين مع بداية فصل الشتاء والذي بدأ بالفعل منذ أمس، بعض الظواهر الشديدة ومنها البرق والرعد مع سقوط الأمطار بغزارة على بعض الأماكن، والرعد من الأدوات المصاحبة لفصل الشتاء التي يعرفها الجميع، وهذه الظواهر التي تتغير فيها الأحوال وتتبدل يصاحبها بعض الأدعية، وقيل أن أبواب السماء تكون مفتوحة مع هذه التغيرات لذلك سوف نتعرف على بعض الأدعية وأهم أوقاتها وأدعية الرعد في فصل الشتاء.

 الرعد والبرق

من الظواهر الطبيعية التي لا يعلم بعد حقيقة واسباب ظهورهما في بعض الأوقات ومع المنخفضات الجوية التي تهب على البلاد في مواسم معينة والشحنات الكهربائية التي تنتج البرق وهما من الظواهر الخطيرة والمدمرة في بعض الأحيان والتي يحذر من التعرض لها خبراء الأرصاد. وفي الإسلام كان هناك مواقف للرسول عليه السلام والصحابه حول ظاهرة الرعد والبرق وكانت هناك أدعية تقال في مثل هذا الوقت حتى يتمكن المسلم من الاستفادة من كافة الأحوال.

لماذا ندعوا وقت الرعد والبرق

  • يتطلب من المسلم ان يتحرى الأوقات التي تم تناولها بالدعاء من النبي عليه السلام ومن الصحابة.
  • قيل أن مع تغير الأحوال مثل دخول الليل وغياب النهار أو بزوغ الفجر وزوال الليل.
  • ومثل نزول المطر وما يصاحبه من ظواهر مثل الرعد والبرق.
  • وكذلك مع هبوب الرياح وغيرها من الأحوال تكون أبواب السماء مفتوحة.
  • لذلك يستحب للمسلم أن يختار هذه الأوقات ويخصها بالدعاء.

دعاء الرعد والبرق

ورد في الأحاديث النبوية الشريفة ذكر ظاهرتي الرعد والبرق وكذلك نزول المطر وعرف المطر بالصيب مع دعاء النبي عليه أن يكون صيباً نافعاً.

أدعية النبي عليه السلام:

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سمع صوت الرعد والصواعق قال: «اللهم لا تقتلنا بغضبك، ولا تهلكنا بعذابك، وعافنا قبل ذلك».

وذكر الإمام البخاري في صحيحه، أنه كان النبي إذا سمع الرعد ترك الحديث وقال: «سبحان الذي يسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته»، ثم يقول: «إن هذا الوعيد شديد لأهل الأرض».

«اللهم لا تقتلنا بغضبك، ولا تهلكنا بعذابك، وعافنا قبل ذلك اللهم أنت الله.. لا إله إلا أنت، أنت الغنيّ، ونحن الفقراء، أنزل علينا الغيث، واجعل ما أنزلت لنا قوة وبلاغاً إلى حين»

وغيرها من الأدعية التي يتمكن منها المسلم ولابد أن يكون الدعاء بالخير للمسلم ولأهل بيته وللمسلمين جميعاً

كما ورد من حديث الرعد ما روي عن النبي صلى الله عليه وسلم:

جاء أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :” الرعد ملك من الملائكة موكل بالسحاب بيده أو في يده مخراق من نار يزجر به السحاب والصوت الذي يسمع منه زجره السحاب إذا زجره حتى ينتهي إلى حيث أمره” أخرجه الإمام أحمد والترمذي.

دعاء الرعد والبرق
دعاء الرعد والبرق

دعاء الريح

كان النبي عليه الصلاة والسلام يدعوا عندما تشتد الريح ويحث الصحابة على الدعاء قائلاً:

اللهم إنا نسألك من خير هذه الريح، وخير ما فيها، وخير ما أُمِرت به، ونعوذ بك من شر هذه الريح، وشر ما فيها، وشر ما أُمِرت به».

دعاء المطر

المطر من أمور الخير التي ينبغي على المسلم أن يدعوا فيها بكل خير وأن يكون نزول المطر نزول خير فهو يروي الإنسان والحيوان والطير وينبت الزرع لذلك هو خير وكان النبي عليه السلام يبلل ثيابه من ماء المطر ومن دعائه عليه الصلاة والسلام:

جاء عن عَائِشَةَ رضي الله عنها أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا رَأَى المَطَرَ قَالَ : ” اللَّهُمَّ صَيِّبًا نَافِعًا “.- رواه البخاري

وعند اشتداد المطر كان صلى الله عليه وسلم يقول:

كان الرسول صلى الله عليه وسلم إذا اشتد المطر قال : ” اللَّهُمَّ حَوَالَيْنَا وَلاَ عَلَيْنَا ، اللَّهُمَّ عَلَى الآكَامِ وَالظِّرَابِ ، وَبُطُونِ الأَوْدِيَةِ ، وَمَنَابِتِ الشَّجَرِ” .رواه البخاري

أوقات استجابة الدعاء

يستجاب دعاء المسلم في أحوال ونتمنى أن يصيبنا منها البعض ومن هذه الأوقات:

  • أن يكون المسلم على وضوء.
  • الدعاء دبر كل صلاة وأثناء السجود.
  • تحري تغير الأحوال مثل الأوقات بين الليل والنهار.
  • تحري أوقات المطر وخاصة إذا اشتد.
  • في حال المرض وزيارة المريض.
  • عندما يكون الدعاء للميت.
  • في الأعياد مثل عيد الفطر وعيد الأضحى.
  • شهر رمضان وأيام ذي الحجة.
  • الدعاء للمسلمين والدعاء للغير بظهر الغيب.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *