التخطي إلى المحتوى
دعم ريف: نعمل على رفع معيشة صغار المزارعين والأسر الريفية
دعم ريف يحسن مستوى معيشة الأسر الريفية

أكد اليوم برنامج التنمية الريفية الزراعية المستدامة اختصار دعم ريف، انه يبذل أقصى جهده من أجل تنمية القطاع الريفي وذلك من أجل تحسين مستوى  المعيشة لدى صغار المزارعين فضلاً عن الأسر الريفية، فبرنامج دعم ريف يعتبر أحد البرامج الحكومية المتاحة في المملكة العربية السعودية، والتي أطلقها الملك سلمان بن عبد العزيز في يوم 9 يناير لعام 2019، فالغرض من هذا البرنامج تحقيق أقصى تنمية اجتماعي واقتصادية متوازنة بين فئات المجتمع المختلفة، وذلك عن طريق الاستغلال الأمثل والمستمر للموارد الزراعية والطبيعية والمائية شكل متجدد ومتواصل.

دعم ريف يحسن مستوى معيشة الأسر الريفية

صرح اليوم دعم ريف عبر صفحته الرسمية المتاحة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر أن الغرض منه هو تحسين المجال الريفي الزراعي، وذلك من أجل تحسين مستوى المعيشة لدى الأسر الريفية وصغار المزارعين فضلاً عن زيادة الإنتاجية والكفاءة، وتنمية نمط الحياة، وكذلك الأمن الغذائي، بالإضافة إلى تنمية مجموعة من القطاعات إلى جانب التركيز على ما هو محدد من مناطق ريفية.

برنامج دعم ريف

وبعدما تعرفنا على تصريح دعم ريف لتحسين مستوى معيشة الأسر الريفية، فنود الإشارة بأن دعم ريف من البرامج الحكومية التي تم تخصيصها لدعم الأفراد المزارعين فضلا عن أسرتهم وذويهم، فهو يتم في ضوء نتائج الأهلية الخاصة بدعم المستفيدين من الأسر المنتجة كل شهر بنسبة تصل إلى 10% من قبل رأس المال الذي تم تسجيله لدى بيانات الطلب، بحيث لا يزيد العدد الإجمالي من دعم المستفيد مقدار القيمة الخاصة برأس المال للمشروع، وبحد أقصى 54.000 ريال في السنة.

أهداف البرنامج

سبق وحددت وزارة البيئة والمياه والزراعة أن الهدف من برنامج دعم ريف يكمن في التالي:

  • الهدف منه يكمن في تحصين المجال الزراعي الريفي.
  • تحسين مستوى معيشة الأسر الريفية وصغار المزارعين.
  • زيادة نسبة الإنتاجية والكفاءة.

حيث تقوم البوابة باستقبال الطلبات من المستفيدين من مختلف القطاعات سواء البن العربي، أو المحاصيل البعلية والفاكهة، ومختصي تربية النحل،على أن يتم تقديم الدعم لهم بصورة مباشرة فضلاً عن البرامج التطويرية الخاصة بالمزارعين المسجلين بعد إجراء عملية مراجعة لطلباتهم.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *