التخطي إلى المحتوى

ردت وزارة التعليم بالمملكة العربية السعودية، حول أنباء تأجيل عودة الدراسة للعام الدراسي المقبل 1444، فضلاً عن توضيحها حقيقة رجوع نظام الفصلين مرة أخرى وإلغاء نظام الثلاث فصول، خاصةً مع اقتراب انتهاء الإجازة الصيفية المقررة من قِبل الوزارة حسب التقويم الدراسي الرسمي الذي قامت بنشره عبر الموقع الإلكتروني الرسمي الخاص بها، ومطالبات أعضاء مجلس الشورى بالمملكة الوزارة بالقيام ببعض التعديلات في النظام المستحدث للمرة الأولى في تاريخ المملكة السنة الدراسية المنصرمة.

حقيقة تأجيل عودة الدراسة للعام المقبل

كشفت وزارة التعليم داخل المملكة العربية السعودية، عن حقيقة تأجيل عودة الدراسة للعام المقبل لطلبة وطالبات المملكة بالمراحل التعليمية الثلاثة الإبتدائية والمتوسطة والثانوية، حيث أنه حسب التقويم الدراسي الرسمي المنشور منذ أشهر، من المُقرر أن يكون اليوم الدراسي الأول للطلاب هو الأحد الموافق الثامن والعشرون من شهر أغسطس الجاري، أي بعد إثنين وعشرين يوم بالتمام والكمال من تاريخ كتابة هذا المقال، لكن هل سوف يتم تعديل التقويم؟ أم وزارة التعليم سوف تلتزم بالتواريخ المنشورة مسبقًا؟

أكدت وزارة التعليم التزامها التام ببدء العام الدراسي الجديد 1444 في موعده المنشور والمقرر له حسب التقويم الدراسي، وهو التاريخ المذكورة أعلاه، وأن ما يتم تداوله ما هو سوى شائعات ليس لها أساس من الصحة، وفي حالة صدور أي قرارات جديدة من قِبل الوزراة، سوف يتم الإعلان عنها بشكل واضح وصريح للطلاب عبر الحساب الرسمي للوزارة من خلال موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إذ أنه مصدر المعلومات والمستجدات المتعلقة بالوزارة الوحيد.

حقيقة رجوع نظام الفصلين 1444

أضافت وزارة التعليم أن النظام المُتبع في السنة الدراسية الجديدة 1444 هو نظام الثلاث فصول، ولن يتم الرجوع إلى نظام الفصلين مجددًا على الإطلاق، إذ أن النظام الجديد هو الأنسب بالنسبة للطالب السعودي حسب ما أكده الخبراء، فضلاً عن زيادة التحصيل العلمي في هذا النظام، مشيرة إلى أنه سوف يتم تطبيقه للمرة الأولى على طلبة الجامعات في هذه السنة الدراسية، مؤكدة أن العملية التعليمية بالمملكة في تطور مستمر، ولا تنقطع الوزارة عن العمل للوصول بالتعليم السعودي إلى أعلى الدرجات العالمية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.