التخطي إلى المحتوى
ضم 34 مدرسة بالليث وإسناد الصفوف الأولية إلى مدارس البنات الابتدائية بالمملكة
ضم 34 مدرسة بالليث داخل المملكة

أصدرت وزارة التربية والتعليم السعودي عن ضم 34 مدرسة بالليث داخل المملكة ليتم دمجهم مع مدارس البنات الابتدائية، وذلك للمدارس الابتدائية والمتوسطة، اعتبارًا من نهاية العام الدراسي الحالي 1443 هـ، كما اعتمدت وزارة التعليم ضم رياض الأطفال الى المدارس الابتدائية سواء للمدارس الملحقة أو الغير ملحقة، وذلك إلى مدارس البنات التي تم تحديد الانضمام إليها.

ضم 34 مدرسة بالليث داخل المملكة

قامت وزارة التربية والتعليم بالمملكة العربية السعودية، بإصدار قرار خاص بضم أكثر من 34 مدرسة بمنطقة الليث، وذلك من أجل الاستفادة من مباني تحفيظ القرآن الكريم التي يتم إخلائها وإشغالها بمدارس أخرى.

  • تم استناد الصفوف الأولية من مدارس البنين، ليتم ضمها مع مدارس البنات الابتدائية.
  • استبدال المباني المستأجرة والقديمة، ودمجها مع المدارس الأخرى.
  • كما طالبت وكالة الوزارة للشئون المدرسية، بتقديم تقرير كل ثلاثة أسابيع للإدارة العامة لشؤون المعلمين، والاستفادة بقدر الإمكان من الكوادر البشرية سواء التعليمية أو الإدارية داخل المارس المضمونة.
  • ويشمل القرار الصادر أيضًا البدء في ضم اكثر من 82 مدرسة ثانوي بنين وبنات داخل المناطق والمحافظات إلى مدارس أخرى، وذلك ابتداء من العام القادم.
  • حيث تتم تنفيذ تلك القرارات في حالة من التوتر والارتباك للآباء وأولياء الأمور والمعلمين والمعلمات، وخاصة بالنسبة للمدارس التي تدمج في محافظة الطائف.
  • كما أن أغلب طوائف الشعب، وصفوا أن القرار الصادر قد يتعارض مع قرار تحديد عدد الطلاب والطالبات بمراحل التعليم الثلاثة.
  • حيث أنه يتم ضم المدارس الابتدائية والتي يكون طلابها أقل من 100 طالب وطالبة، وبالنسبة للمدارس المتوسطة والثانوي فيتم ضم المدارس التي تكون أقل من 60 طالبًا.

عاجل سوف تكون المدارس مختلطة ابتداء من 2022

طالب أولياء الأمور وزارة التربية والتعليم بإعادة النظر مرة أخرى في القرار الصادر بشأن ضم 34 مدرسة بالليث داخل المملكة العربية السعودية، وأن تهتم الوزارة بمصلحة الطالب وولي الأمر في النهاية.

  • وطالبوا أغلب أولياء الأمور بالتراجع عن الدمج المتعجل، وخاصة أن المدارس داخل الأحياء السكنية تكتظ بالسكان، وعملية ضمها مع مدارس أخرى، قد يجعل الأمر يزداد سوء.
  • كما أوضحوا أيضًا أن هناك بعض المدارس قد تكون أعداد طلابها اقل من الأخرى، مما يؤدي الى حدوث أرتباك في حياة الطلاب والمعلمين وكذلك أولياء الأمور.
  • والجدير بالذكر أن قرار التعميم جاء بناء على موافقة من وزير التربية والتعليم سيادة الدكتور حمد آل شيخ، وكان الهدف منه هو رفع الكفاءة التشغيلية، والاستفادة من الكوادر البشرية في بداية العام الدراسي الجديد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.