التخطي إلى المحتوى
هل يوجد فئات مستثناة من الاختبارات الحضورية الفصل الثالث 1443؟.. وزارة التعليم تحسم الجدل على هذا النحو!
هل يوجد فئات مستثناة من الاختبارات الحضورية

أعلنت وزارة التعليم شرط دخول الاختبارات بعد إعلان وزارة الداخلية عن الرفع للإجراءات التي كانت متبقية من الإجراءات الاحترازية الخاصة بفيروس كورونا، لذا تسأل أعداد كثيرة من المهتمين بالمجال التربوي عن الطلاب الذين لم يأخذوا لقاح كورونا حتى الآن، وتسألوا هل يوجد فئات مستثناة من الاختبارات الحضورية؟، ولقد أكد التربويين بأنه لابد من التفرقة بين حالة الشخص محصن أو متلقي اللقاح، ومن خلال هذا المقال سنوضح لكم الفئة المستثناة من الحضور للاختبارات.

هل يوجد فئات مستثناة من الاختبارات الحضورية؟

“نعم يوجد” الغير محصن هم الفئة المستثناة” لأن وزارة التعليم  وضعت شرط دخول الاختبارات ، أي أنها لا تزال مشترطة بأن الطلاب المسموح لهم فقط بالدخول للاختبارات والمدارس هم المتلقين لجرعات اللقاح والذين قد انتظموا مع زملائهم، ولقد وضحت بأن وزارة الداخلية قد ذكرت بإقرارها بأن المنشآت والمؤسسات التي طبيعتها تقتضى أن يكون الشخص متحصن فعليها أن تضع شرطاً للتحصين والتلقي للجرعات كاملة مثل وزارة التعليم.

ولقد بينوا بأن وزارة التعليم عليها أن توضح الأمر بالشكل القاطع من خلال القنوات الرسمية لها وبينت الوزارة بشكل واضح الفيصل في الأنباء التي انتشرت في الوسط هل سيتم الدخول لمتلقين اللقاح فقط أم سيكون للجميع، حيث أنها وضعت شرطاً أساسياً أن يكون الشخص متلقي اللقاح حتى يحضر الاختبارات.

هل يوجد فئات مستثناة من الاختبارات الحضورية
فئات مستثناة من الاختبارات الحضورية

لقاح كورونا شرط أساسي لدخول الاختبارات

قد وضح مدير مدرسة ثانوية بمكة بأن الوزارة متمثلة بالإدارة التعليمية لا تزال حتى وقتنا هذا تحث الطلاب على التطبيق للإجراءات الاحترازية والعمل بها مع الالتزام بارتداء الكمامات في أروقة المدرسة، وقال لقد تلقينا تعميم وتوجيهات بصدد هذا الأمر، كما أن القرارات الصادرة من وزارة الداخلية أعطت الحق للجهة أن تتمسك بالإجراءات الاحترازية أو لا حسب طبيعة المكان.

ونحن بالمدارس حريصين على صحة الأبناء وسلامتهم ولهذا سيتم الاستمرار باتخاذ الإجراءات المحافظة عليهم والتي تمنع أن يتفشى الفيروس بينهم، أما عنا تلقي الجرعات فلا زال العمل به مستمر ولن يسمح للطلاب بتأدية الاختبار إلا بعد استكمال جرعات اللقاح، فليس هناك أي تعميم جديد بصدد هذا الأمر صدر من الوزارة.

ولكن لابد من الاستمرار بالعمل بتلك التوجيهات المتواجدة حالياً، فلا يمكن لأي طالب أن ينتظم بالمدرسة أو يؤدي الاختبار إلا بعد تلقي جرعات اللقاح، كما أن أحد أولياء الأمور قال بأن التحصين سبب جعلنا مطمئنين على أبنائنا وأنه يفضل استمرار الوضع بالمدارس كما هو، أي ملتزمين بالإجراءات الاحترازية نظراً لأن سلامة الأبناء هام جداً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.