التخطي إلى المحتوى
الرئيس السيسي يعتمد قانون مكافحة الاوبئه في حالة تفشي الإصابات بالمتحور
قانون مكافحة الأوبئه

قام الرئيس السيسي بالتصديق على قانون مكافحة الأوبئه والذي كان محل نقاش على مائدة البرلمان في عدة جلسات، حتى تم الحصول على الموافقة عليه من أعضائه في اليوم الـ11 من الشهر الماضي، وتختص لجنة مكافحة الأوبئة بتطبيق بنود القانون وعلى الجميع الانصياع لأحكامه في حال احتاج الوضع الصحي ذلك، خاصة وأن خطر الإصابة رغم التحصين لم يختف بعد، لذلك نجده خطوة ضرورية لحماية المواطنين والقائمين على إدارة الدولة من هذا الفيروس المهلك لحياة البشر.

قانون مكافحة الاوبئه

هو القانون رقم 152 لعام 2021م، وتم تفنيد بنوده ليتوافق مع مواجهة الدولة المصرية لخطر الفيروس، وهو يعني منح صلاحيات عديدة للجنة الخاصة بإدارة أزمة الأوبئة والجوائح.

ومن جانبه فسر الدكتور/ مجدي عرفة أستاذ بالجامعة الدولية للعلوم والتكنولوجيا أن معنى التصديق على هذا القانون يشير إلى تفاقم الوضع الصحي في مصر، وأن الأعداد المصابة تتزايد، الأمر الذي أجبر المسئولين على اتخاذ قرارات صارمة يتم تطبيقها في حالة تدهور الوضع أكثر، وبنود هذا القانون كالتالي:

تقسيط الكهرباء

من أهم بنود قانون مكافحة الاوبئه هو إمكانية تقسيط قيمة المبلغ الخاص باستخدام الكهرباء أو تأجيله على حسب الحالة الاقتصادية للمواطن، وهذا البند يصب في صالح المواطن البسيط، الذي يعاني حاليًا من صعوبة العيش، وقلة العمل مقابل المستحقات الشهرية الملزم بدفعها.

وهذا بعد أن لوحظ أن الفاتورة أصبحت مضاعفة، حتى أن المواطن العادي يضطر لدفع مبلغ باهظ قد يصل إلى 400 جنيه على الرغم من عدم امتلاكه تكييف أو أي أجهزة تحتاج في تشغيلها كمية كبيرة من الكهرباء.

التسعيرة الجبرية

يقال أن هذه التسعيرة طُبقت أول مرة في عهد الزعيم الراحل/ جمال عبد الناصر، وقد أُعيد استخدامها حاليًا في حال طُبق هذا القانون، حيث يتم إضافة نسبة 30% على الشركات المنتجة للسلع من هامش ربحها، وسوف يتم فرضها على كافة السلع، والمشرف على تطبيق هذا البند هو وزير التموين نفسه.

تعطيل الدراسة

أجزم القائمون على تطبيق قانون مكافحة الاوبئه بأن خطوة تعطيل الدراسة في حال زادت إعداد الإصابة خطوة صحيحة للغاية، وهي تهدف للحفاظ على أعداد كبيرة من الطلاب حيث أنه تم حصر نحو 20 مليون طالب في المراحل التعليمية المختلفة، والتي تبدأ من مرحلة الروضة وصولًا للمرحلة الثانوية بنوعيها العام والفني.

وبالنسبة للمرحلة الجامعية فقد تم حصر عدد الملتحقين في التعليم بها نحو 4,5 مليون طالب في الجامعات والمعاهد.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *