التخطي إلى المحتوى
قبل بدايتها بأيام تعرف على ملخص قرارات وزارة التعليم بشأن الاختبارات النهائية للمراحل الثلاثة
تحذير من وزارة التعليم بشأن الكتب الدراسية

يتطلع طلبة وطالبات المراحل التعليمية الثلاثة المختلفة “الإبتدائية والمتوسطة والثانوية”، إلى معرفة ملخص قرارات وزارة التعليم بشأن الاختبارات النهائية للفصل الدراسي الأول لعام 1443، والتي يفصلنا عنها أيام قليلة، حيث يبدأ اختبار الشفوي ومواد التقويم المستمر في تاريخ التاسع من شهر ربيع ثاني الجاري، لتستمر لمدة ثلاثة أيام عن بعد عبر منصة مدرستي التعليمية، ويليها اختبارات التحريري للمراحل جميعها في الثاني عشر من نفس الشهر الهجري، وقسّمت الوزارة الطلاب عن بعد وحضوري بالآلية التي نوضحها أدناه.

قرارات وزارة التعليم الاختبارات النهائية

شهدت الأيام والأسابيع القليلة الماضية، صدور ملخص قرارات وزارة التعليم بشأن الاختبارات النهائية، والتي بدأت بآلية تأدية الامتحانات، والفئات التي سوف تأديها عن بعد والفئات المنوطة بتأديتها حضوريًا، وأيضًا التعليمات الأخيرة للاختبارات للطلاب والمعلمين وقادة المدارس، وشملت تلك التعليمات أيضًا آلية رصد الدرجات بنظام نور من قِبل المعلمين والمعلمات، ونبدأها بالآلية التي حددتها الوزارة لتأدية تلك الاختبارات، وجاءت كما يلي:

  • المرحلة الإبتدائية : عن بعد.
  • الشفوي ومواد التقويم المستمر : عن بعد.
  • المرحلة المتوسطة والثانوية : حضوريًا.
  • الطلاب الأقل من 12 عام والغير محصنين : عن بعد.

وشمل الطلاب الغير محصنين كل من لم يستكمل جرعتي اللقاح من الطلاب، أو الفئات الغير محصنة لأسباب صحية، ويتم اختبارهم عبر منصة مدرستي التعليمية، وقد أعلنت الوزارة التوقيت المحدد لبدء الاختبار لكل مرحلة خلال تعميمها الأخير الصادر منذ أيام، وجاءت التوقيتات كما يلي:

  • المرحلة الإبتدائية : الرابعة عصرًا.
  • المرحلة المتوسطة : السابعة والنصف صباحًا.
  • المرحلة الثانوية : السابعة والنصف صباحًا.

تعليمات اختبارات نهاية الفصل

بيّنت وزارة التعليم بالمملكة العربية السعودية، ما يلزم اتباعه من تعليمات خلال اختبارات نهاية الفصل الدراسي الأول من قِبل الطلاب والمعلمين والمعلمات، وجاء أبرز قرار أن يلتزم كل طالب بإرتداء الكمامة طوال اليوم وطوال فترة الاختبار، والالتزام بالتباعد الاجتماعي المحدد من قِبل هيئة الصحة العامة بالمملكة وهو 30 سنتيمتر بين كل طالب والآخر، وضرورة فتح النوافذ، واستغلال كل مقر أو فصل داخل المدرسة، وإلغاء الفسحة بين المادتين الممتحن فيها الطالب، وتقسيم الطلاب إلى مجموعتين “A”، و”B”، وذلك لتقليل الكثافة الطلابية بالفصل الواحد.

ووجهت الوزارة تعميمًا للمعلمين، توضح فيه ضرورة رصد درجات كل مادة أولاً بأول عبر نظام نور التعليمي، وألا تتأخر النتائج خلاله عن تاريخ العشرين من شهر ربيع ثاني الجاري، ومراجعة وتدقيق بيانات الطلاب المسجلة بالنظام، وذلك لكي تكون النتائج سليمة عند صدورها ولعدم حدوث أي مشاكل في استخراجها من قِبل الطلاب، علمًا بأن استحراج النتائج يتم بالآلية المتعارف عليها والتي سوف نذكّر بها عند قدوم موعد النتائج.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.