التخطي إلى المحتوى

نشرت المواقع الإخبارية المصرية عن وجود قرية يعيش فيها النساء فقط ويمنع من الدخول أي رجل، الأمر الذي يبدو غريبًا بعض الشيء فكيف توجد قرية كاملة بها جنس واحد فقط من البشر دون الجنس الأخر، مما جعل الكثير يبحث عن هذه القرية للوقوف على حقيقة أمرها وموقعها الجغرافي في جمهورية مصر العربية.

قرية يعيش فيها النساء فقط

تعتبر قرية السماحة التي تقع في مصر العليا بجنوب الصعيد وتحديدًا في محافظة أسوان هي قرية مصرية لا يعيش بها الرجال بل يسكنها المطلقات والأرامل من النساء فقط، فتضم هذه القرية في الوقت الحالي أكثر من 2000 فتاة وسيدة مطلقة أو أرملة بواقع 313 أسرة كاملة جميعهم من الجنس الأنثوي فقط، وتبعد عن مدينة أسوان مسافة قدرها حوالي 120 كيلو متر وهي نموذجًا نسائيًا يمثل كفاح السيدة الأصيلة المصرية التي ترعى أسرتها.

طبيعة الحياة في القرية

قرية السماحة تعتبر من القرى التي تتبع مشروع وادي الصعايدة المقام بإدفو والتي تم إنشاؤها في عام 1998م وتعيش السيدة في هذه القرية إذا انطبقت عليها الشروط الآتية:

  • أن تكون أرملة أو مطلقة.
  • ألا تمتلك حيازة زراعية.

وتقوم النساء في هذه القرية بامتلاك قطعة من الأرض لزراعتها واستصلاحها حيث صرحت أحد السيدات بهذه القرية: بأنها تستيقظ مبكرًا وتجهز الفطور لها ولأبنائها وتوصلهم إلى مدارسهم، ثم تأخذ أغراض الزراعية وتتوجه إلى الأرض الزراعية التي استلمتها وتزرع وتحصد فالجميع في هذه القرية يعيش في مجتمع زراعي، وتحرث الأرض وتربي الأغنام والماشية وتصنع الخبز، وتتناول الجبن وتشرب اللبن.

المساعدات الموجهة للقرية

يتم تقديم عدد من المساعدات لنساء هذه القرية التي لا يعيش بها الرجال، ومن هذه المساعدات:

  • توفير المرافق العامة والخدمات المتنوعة من مبادرة حياة كريمة بتوجيه من رئيس الجمهورية.
  • إتاحة برامج ثقافية واجتماعية وصحية واقتصادية.
  • منح قروض ميسرة لهذه السيدات دون فوائد وبفترة سماح.
  • استحواذ هذه النساء على مساعدات كبيرة من مبادرة مشروعك، ومن ريادة الأعمال المنزلية.
  • الاقتراض من الجمعيات الأهلية ومؤسسات المجتمع المدني لتكوين قيادات نسائية تشارك في تطوير قرية السماحة ودوام أنشطتها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.