التخطي إلى المحتوى
لبنان..انقطاع الكهرباء في عموم البلاد وغرق الدولة في ظلام دامس تعرف على الأسباب 2021
لبنان..انقطاع الكهرباء

لبنان وانقطاع الكهرباء في عموم البلاد الذي شكل تهديدا كبيرا في كافة الخدمات لمدة ساعات مما أدى إلى إحداث حالة من الشلشل للكثير من المرافق وقد حدث الانقطاع في كافة انحاء الدولة مما أدى إلى الاعتماد على المولدات الكهربائية، والسبب في انقطاع الكهرباء هو انفصال الشبكة الرئيسية بسبب تدني توليد الكهرباء إلى ما دون 200 ميجا وات، وقد تم التحذير من قبل عن حدوث مثل هذا الانقطاع نتيجة لنقص المحروقات.

.انقطاع الكهرباء في عموم البلاد

انقطعت الكهرباء اليوم عن دولة لبنان في كافة الأنحاء مع تدني توليد الطاقة. مما أدى إلى الظلام الدامس والذي زاد مع غرو ب الشمس وما زال الجميع يعاني من هذا الظلام إلا من المولدات الخاصة التي تعمل في بعض الأماكن. كذلك تم الإعلان عن انخفاض مواد المحروقات التي يتم تزويد محطات توليد الكهرباء بها وقد حذرت الشركة المسؤولة عن ذلك من انقطاع الكهرباء بشكل كامل مع التدني في توفير المحروقات.

أسباب انقطاع الكهرباء في لبنان

تعاني لبنان من العديد من المشكلات الاقتصادية التي أدت إلى العديد من الأزمات ومن أكثرها تعقيداً هو انقطاع الكهرباء في عموم الدولة.

تعود أسباب هذا الانقطاع إلى توقف إمداد مؤسسة الكهرباء بالمحروقات اللازمة لتشغيل محطات الوقود من خلال الشركة التركية التي أرجعت هذا التوقف لعدم سداد المديونيات الخاصة بها، وتقدم الشركة ربع ما يحتاج إليه لبنان وهو 370 ميجا وات من الكهرباء.

مخزون الكهرباء في لبنان

تدنى المخزون الكهربائي في لبنان إلى حده الأدنى. ما يهدد بانقطاع تام للكهرباء في الدولة. مع ارتفاع أسعار المازوت فإن الاعتماد على المولدات يعتبر ضرب من الجنون ولن تتمكن منه العديد من القطاعات. مما يؤدي إلى كارثة داخلية في كافة القطاعات اللبنانية وخاصة قطاع الصحة.

آثار انقطاع الكهرباء في لبنان

انقطاع الكهرباء نتيجة لتوقف محطتي الكهرباء الرئيسيين الزهراني ودير عمار عن العمل. جاء ذلك نتيجة لنفاد الوقود.  أدى إلى تدنّي إنتاج الطاقة الكهربائية إلى ما دون 200 ميجا وات. أدى ذلك إلى الكثير من الخسائر المادية وانقطاع كل ما يعمل بالكهرباء ومنها انقطاع المياه عن عدد من المناطق.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *