التخطي إلى المحتوى
مؤسسة كهرباء لبنان ومعلومات عن شبكة النقل وخطوط نقل الطاقة في المؤسسة
مؤسسة كهرباء لبنان

تعتبر مؤسسة كهرباء لبنان هي إحدى المؤسسات العامة في الدولة والتي تم إنشائها وذلك بسبب القرار الرسمي الذي صدر في عام 10 يوليو 1964، وتم إسناد كل مسؤوليات الطاقة إلى هذه المؤسسة، وخلال تلك الفترة واجهت العديد من المشاكل منها انقطاع التيارات الكهربائية على بعض المناطق في لبنان، وواجهت غيرها من مشاكل السرقة، وخلال المقال سوف نوضح أهم التفاصيل الخاصة بالمؤسسة.

مؤسسة الكهرباء في لبنان

هذه المؤسسة إحدى المؤسسات التي لها طابع صناعي بالإضافة إلى الطابع التجاري الموجود بها، وتعتبر مؤسسة كهرباء لبنان مسؤولة بشكل كامل عن التوزيع في كل الأراضي اللبنانية، حيث أن هذه المؤسسة تعمل على شراء الطاقة من بعض المصادر المحلية في لبنان، مثل المصلحة الوطنية، بالإضافة إلى شركة نهر ابراهيم وأيضا شركة البارد، كما أن هذه المصادر تملك الكثير من المعامل التي تعمل على إنتاج الطاقة الكهربائية، وتستخدم في أغلب الحالات المياه المتساقطة، حيث أن المياه المخزنة تكون هي المتحكم الأساسي في الطاقة المنتجة، خاصة خلال فصل الصيف.

مؤسسة كهرباء لبنان

شبكة النقل في المؤسسة

شبكة النقل في مؤسسة كهرباء لبنان توجد بها مجموعة من الخطوط ومنها الذي يمكنه نقل الطاقة بتوتر حوالي  220 ك.ف، وأيضا يوجد ما ينقل بحوالي 150 ك.ف، كما يتوفر في الشبكة محطات تحويل رئيسية والتي لها القدرة على أن يتم تحويل التيار من تيار عالي إلى تيار متوسط، وفي النهاية يتحول إلى تيار منخفض حتى يصل إلى كل المشتركين، وبلغ طول الشبكة حوالي 1615 كلم، وهذا يكون من خطوط النقل، وطاقم التوظيف في هذه المؤسسة وصل إلى حوالي 2300 موظف، وهذا العدد يكون من أصل 5020 موظف وكل موظف منهم يقوم بدوره على أكمل وجه لتوفير الخدمات للمواطنين.

وفي النهاية يمكن أن يتم تطوير هذه المؤسسة في الفترة القادمة وهذا بسبب دورها الفعال في لبنان ويتم إعادة هيكلة المؤسسة، التي أنشأت من فترة كبيرة، دورها إلى هذا الوقت الحالي يكون بارز لكل المواطنين في لبنان في حل مشاكل توزيع الكهرباء، والتغلب على الكثير من الصعوبات التي عانى منها المواطنين أثناء انقطاع التيار في لبنان.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *