التخطي إلى المحتوى

خطبة يوم عرفة من الأمور الهامة الذي ينتظرها كافة المسلمين، حيث يعد يوم عرفة أحد الأيام المباركة التي أقسم بها الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز وقال “الفجر وليال عشر والشفع والوتر”، كما يعد أحد مناسك الحج الهامة التي يقوم بتأديتها حجاج بيت الله ولا يصح الحج بدون الوقوف على عرفة، فهو ركن أساسي من أركان ومناسك الحج، بالإضافة إلى الخطبة التي يتم إلقاءها في هذا اليوم وتعرف باسم “خطبة يوم عرفة”.

متى تبدأ خطبة يوم عرفة؟

يجب أن يعلم جميع المسلمين في شتى بقاع الأرض أن خطبة يوم عرفة تبدأ في تمام الساعة 11:00 من صباح يوم التاسع من شهر ذي الحجة، وذلك قبل إقامة صلاتي الظهر والعصر، لاسيما أن الحجاج يجتمعون على جبل عرفات من أجل أداء أهم ركن من أركان الحج الأكبر وهو سماع الخطبة، ويمكن أن يستمع الحجاج الخطبة سواء على جبل عرفات أو في أي مسجد داخل منطقة جبل عرفات، حيث كانت منذ بداية العهد السعودي تلقى في مسجد نمره، كذلك يجب أن يقف الحاج على عرفه منذ طلوع الشمس وحتى الغروب، وينشغل خلالها بالتكبير والتهليل والأدعية والاستغفار لله تعالى.

أفضل دعاء في خطبة يوم عرفة

هناك العديد من الأدعية التي أخذها المسلم عن رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم وعن الصحابة في هذا اليوم العظيم من أجل طلب المغفرة والرحمة ومنها:

روي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول: “خَيرُ الدُّعاءِ دُعاءُ عَرَفةَ، وخَيرُ ما قُلتُ أنا والنَّبيُّونَ مِن قَبلي: لا إلهَ إلَّا اللهُ وَحدَه لا شَريكَ له، له المُلكُ وله الحَمدُ وهو على كُلِّ شَيءٍ قَديرٌ”، وكان رسول الله صلى الله يكثر من هذا الدعاء في يوم عرفة، ويحرص على المداومة عليه.

كما أن أفضل الأدعية” اللهم إني عبدُك وابنُ عبدِك وابنُ أَمَتِك ناصيتي بيدِك ماضٍ فيَّ حكمُك عَدْلٌ فيَّ قضاؤُك، أسألُك بكلِّ اسمٍ هو لك سميتَ به نفسَك، أوأنزلتَه في كتابِك، أوعلَّمتَه أحدًا مِنْ خلقِك، أواستأثرتَ به في علمِ الغيبِ عندَك، أنْ تجعلَ القرآنَ ربيعَ قلبي، ونورَ صدري، وجلاءَ حُزْني، وذَهابَ هَمِّي”.

فضل دعاء يوم عرفة

أكد العديد من علماء الدين وفقهاء الإسلام، أن دعاء يوم عرفة له فضل كبير قد يغفله الكثير من الناس، حيث اتفق جمهور العلماء على استحباب دعاء يوم عرفة، فهو يكفر سنة قبله وسنة بعدها، كما قال سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، لذلك من المستحب أن يق م المسلم بالقرب إلى الله بالكثير من الاستغفار والدعاء بجانب الأعمال الصالحة مثل الصدقات والصالح مع المتخاصمين وغيره.

فضلًا إلى الإكثار من صلاة النوافل والذكر، فقد قال رسولنا الكريم “ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه الأيام العشر، فقالوا يا رسول الله ولا الجهاد في سبيل الله، قال ولا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك شئ”، كما أن يوم عرفة يعتق فيه الرقاب من النار، ويغفر الله سبحانه وتعالى الذنوب ويتوب على المستغفرين والتائبين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.