التخطي إلى المحتوى
مصري يذهب لآداء العمرة بدراجة بخارية عمره 64 قاطعاً مسافة 3000 كيلومتر “السن مجرد رقم”
مصري يذهب لآداء العمرة بدراجة بخارية

تداول رواد التواصل الاجتماعي صور لشخص مصري يذهب لآداء العمرة بدراجة بخارية وهذا الأمر آثار اندهاش الكثير من المتابعين، الرحالة الحاج إسماعيل عبد اللطيف البالغ من العمر 64 عاماً أثبت للجميع أن العمر مجرد رقم، حيث استطاع أن يقطع آلاف الأميال ليصل إلى الأراضي المقدسة قاصداً مكة المكرمة من أجل تأدية مناسك العمرة، الجدير بالذكر أن تلك الرحلة استغرقت ستة أيام فقط بالمملكة، وإليكم باقي تفاصيل الخبر عبر السطور القادمة.

 مصري يذهب لآداء العمرة بدراجة بخارية

مصري يذهب لآداء العمرة بدراجة بخارية من العناوين التي استحوذت على المنصات الإلكترونية بشكل كبير خلال الساعات الماضية، عندما شارك الرحالة إسماعيل منشور على على صفحته الرسمية على تطبيق فيسبوك قائلاً:

” مفيش مبروك يا أجدع أصدقاء، عملت عمره بالموتوسيكل من القاهرة لمكة المكرمة ثم المدينة المنورة، والعودة إلى القاهرة مرة أخري، تحياتي وتقديري للجميع”.

المصري عبد اللطيف يشارك في رالي التضامن العربي للدرجات النارية

قام الاتحاد العربي للدرجات النارية بتنظيم مسابقة ” رالي مسيرة التضامن العربي للدرجات النارية” في أواخر أكتوبر 2021، وقد تم توجيه دعوة من قبل الاتحاد العربي إلى الرحالة المصري الذي قام بتلبية طلب الاتحاد والمشاركة في المارثون العربي للدرجات، وفي ذات السياق استغل عبد اللطيف تلك المسابقة، وأبهر الجميع من خلال تأدية مناسك العمرة في هذا الوقت، ليصبح أول مصري يقوم بأداء العمرة مستخدماً الموتوسيكل وبعيداً عن الطرق التقليدية للسفر.

استكمالاً لما سبق أكد إسماعيل عبد اللطيف على مشاركته في تفصيل ثوب الكعبة المشرفة بغرزتين داخل الخياطة، مستخدماً الخيط الفضة المكسو من الخارج بمادة الذهب داخل مصنع الكسوة، ومن المفترض أن يتم استخدام تلك الكسوة في التاسع من ذي الحجة 1443 هجرياً.

مصري يذهب لآداء العمرة بدراجة بخارية
مصري يذهب لآداء العمرة بدراجة بخارية

رحالة قاموا بأداء مناسك العمرة مستخدمين الدرجات النارية

مصري يذهب لآداء العمرة بدراجة بخارية تجدر الإشارة إلى أن إسماعيل عبد اللطيف لم يكن أول مصري يقوم بأداء مناسك العمرة عبر استخدام الدراجة النارية، حيث سبقه في الأعوام القليلة الماضية الرحالة إبراهيم الجندي المقيم في محافظة دمياط.

كما لم يقتصر هذا الأمر على المصريين فقط، بل قام ” ليليك قوناوان ”  أندونيسي الجنسية بإجراء تلك التجربة واستغرق أكثر من ثمانية أشهر وقطع مسابقة أكثر من 20 ألف كيلو متر، ومر خلال بتلك الفترة مر بأكثر من 10 دول هو وابنه البالغ من العمر 4 أعوام.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *