التخطي إلى المحتوى
دار الأفتاء المصرية تعلن موعد اجازة المولد النبوي الشريف 2021
المولد النبوي

موعد المولد النبوي، اجازة المولد النبوي، هل الاحتفال بالمولد النبوي بدعة أم مباح، سعر كيلو حلاوة مولد النبوي الشريف، من العبارات والأسئلة التي تشغل مواقع التواصل الاجتماعي، التي يبحث عنها أحباء النبي صلي الله علية وسلم علي مواقع التواصل الاجتماعي، ويحتفل به المسلمون حول العالم بأكمله وفي العالم الإسلامي بالمولد النبوي الشريف .

” موعد اجازة المولد النبوي الشريف 2021 “

قد دني وقت أجازة المولد النبوي الشريف 2021، وأعلنت وزارة الأوقاف عن موعد المولد النبوي الشريف يوم الثلاثاء الموافق 19 أكتوبر 2021، ولكن سوف يتم ترحيلها لنهاية الأسبوع الدراسي، لتصبح اجازة المولد النبوي يوم الخميس الموافق 21 أكتوبر 2021، هذا طبقا لقرار من مجلس الوزراء.

وفقا لقرار من مجلس الوزراء برئاسة الدكتور ” مصطفي مدبولي ” رئيس مجلس الوزراء، سيتم منح اجازة المولد النبوي يوم الخميس الموافق 21 أكتوبر 2021، بديلا عن يوم الثلاثاء 19 أكتوبر الموافق موعد المولد النبوي بالتوقيت الهجري .

” المولد النبوي الشريف 2021 “

الاحتفال بالمولد النبوي جائز أم لا
الاحتفال بالمولد النبوي جائز أم لا

أعلنت دار الأفتاء المصرية، أن الاحتفال بالمولد النبوي الشريف ذكري ميلاد رسول الله محمد صلي الله علية وسلم في التاسع عشر من أكتوبر، كما صرحت دار الأفتاء أن الاحتفال بالمولد أمر جائز شرعا وليس بدعة، وان الأقوال التي تحرم علي المسلمين أحياء ذكري نبيهم، و تجلهم يعبرون بسرور بمولده الشريف، فإنها أقوال فاسدة وغير صالحة، ولم يسبق مبتدعون إليها، ولا يجوز الأخذ بها أو اتباعها .

” الاحتفال  بالمولد النبوي الشريف 2021 “

أكدت دار الأفتاء المصرية في بيان لها، مجموعة من الأحاديث والأقوال للصحابه للاحتفال بالمولد النبوي الشريف، عن جواز الاحتفال بالمولد النبوي الشريف 2021، ننشر لكم بعض الأحاديث منها، جاء هذا فيما يلي :-

  • عن أبي قتادة الأنصاري رضي الله عنه أن أعرابيا سأل النبي صلى الله عليه واله وسلم عن صوم يوم الاثنين؟ قال ” إن ذلك اليوم الذي ولدت فيه، وأنزل علي فيه” رواه الحاكم في “المستدرك”.
  • وتابعت دار الأفتاء: “وللمؤمن أن يطمع في تعظيم أجره بموافقته ليوم فيه بركة، وتفضيل العمل بمصادفته لأوقات الامتنان الإلهي معلوم قطعا من الشريعة، ولذا يكون الاحتفال بذلك اليوم، وشكر الله على نعمته علينا بولادة النبي، ووجوده بين أظهرنا، وهدايتنا لشريعته، مما تقره الأصول”.
  • وواصلت واحتج الشيخ ابن الجزري بخبر أبي لهب الذي رواه البخاري وغيره، عندما فرح بمولد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم وأعتق “ثويبة” جاريته لتبشيرها له، فخفف الله عقابه وهو في جهنم، فأشار إلى أنه إذا كان هذا الكافر، الذي نزل القرآن بذمه جوزي وهو في النار، بفرحه ليلة المولد، فما حال المسلم الموحد من أمته حين يسر بمولده، ويبذل ما تصل إليه قدرته في محبته.

وغيرها الكثير من الأحاديث التي جاءت في بيان دار الأفتاء،  التي تؤكد الاحتفال بالمولد النبوي، وان الاحتفال بالمولد النبوي ليس بدعة، و هذه الأحاديث أصل في الاحتفال والاهتمام بالمولد النبوي الشريف، حيث إنه صلى الله عليه وآله وسلم نص على أن يوم ولادته له مزية على بقية الأيام، والأجماع أن  استمرار العمل بالاحتفال بالمولد النبوي إلى يومنا هذا في جميع البلدان العربية والإسلامية على المستوى الرسمي والشعبي

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *