التخطي إلى المحتوى
نظارات البجا السودان تقبل وساطة الميرغني لإنهاء أزمة الشرق
نظارات البجا السودان تقبل وساطة الميرغني

نظارات البجا أو قبائل البجا في منطقة شرق السودان التي تصاعدت الاحتجاجات بها منذ يوم السابع عشر من شهر سبتمبر وقد تصاعدت حدة الاحتجاجات التي أدت إلى لفت الأنظار عندما قطعت الطريق الواصل بين الخرطوم وبورتسودان كما تم مد الاحتجاج حتى مطار بوتسودان وتوقف الملاحة الجوية، كما أدت التصاعد في المظاهرات إلى غلق أنابيب النفط المؤدية إلى جنوب السودان وكان لابد من وقفة حول القضية ومراعاة مطالب شرق السودان والحفاظ على وحدته من خلال التدخلات من أهل السودان الثقات ومنهم محمد عثمان الميرغني.

نظارات البجا السودان تقبل وساطة الميرغني

في محاولة لإيجاد حل ووقف التظاهرات التي اندلعت في منطقة شرق السودان تم الوصول إلى اتفاق مع رئيس نظارات البجا أو قبائل البجا بالقبول بوساطة رئيس حزب الاتحاد الأصل محمد عثمان الميرغني للتدخل وحل الأزمة وقد رضيت به نظارات البجا.

أزمة شرق البلاد

تصاعدت أزمة شرق السودان ونظارات البجا ويتم القيام بعدد من المحاولات لحل الأزمة والحفاظ على وحدة البلاد ومراعاة مطالب القبائل في شرق البلاد.

تم عقد اجتماع يوم الأربعاء بين كل من رئيس أعيان البجا محمد الأمين ترك ورئيس الحزب الاتحادي الأصل محمد عثمان الميرغني.

تم مناقشة الحلول الممكنة لحل الأزمة في الشرق والعمل على الحفاظ على عدم تفتت الدولة مع العمل على توفير كافة المطالب الممكنة لقبائل الشرق.

قبائل البجا

  • عرفت قبائل البجا منذ القدم وهي عبارة عن مجموعة من العروق التي اندمجت مع بعضها ويرجع تاريخ القبائل إلى خمسة ألاف سنة.
  • انصهرت تلك العناصر معا في لغة الأرض وثقافتها وتكونت تلك القبائل التي عرفت بقبائل البجا.
  • تضم منطقة شرق البلاد مجموعة من القبائل التي تتعدد أسماؤها ومنها:

: الهدندوة، البني عامر، والحلنقة، والبشاريين، الأشراف، الأرتيقة، الشياياب، العبابدة، الكميلاب، الملهيتنكناب.

نظارات البجا ورفض التهديدات

رفضت قبائل البجا التهديدات التي تقوم بها أمريكا وقال الأمين العام لمجلس نظارات البجا أن مجلس النظارات عند موقفه حتى تتحقق مطالبنا، وأنه يرى أن الحكومة المركزية تماطل في حل القضية، كما أوضح أن ان المجلس لا يقبل تهديد أي قوة في العالم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *