التخطي إلى المحتوى

قامت وزارة التعليم بالإعلان عن عودة الدراسة مع تطبيق نظام المجموعات في المدارس السعودية حيث تسعى وزارة التعليم جاهدة منذ بدء العام الدراسي إلى الآن إلى بذل أقصى ما في وسعها، لاتخاذ كافة أنواع القرارات التي من شأنها الحفاظ التام على صحة وأرواح الطلاب والطالبات من مختلف المراحل التعليمية، ومن هذه القرارات متابعة تنفيذ الإجراءات الاحترازية، نظام المجموعات، العمل وفقًا إلى أنظمة التشغيل المرنة وغيرها من قرارات تصب في مصلحة الطلاب وكل منسوبي المدارس.

ما هو نظام المجموعات في المدارس

هذا النظام عبارة عن تقسيم الطلاب إلى مجموعتين وهما ,C, A, B، وبالتالي يتم تحقيق التباعد بينهم بسبب عدم حضورهم جميعًا في نفس التوقيت الدراسي، وهو أحد أنواع الإجراءات الاحترازية المتبعة من خلال وزارة التعليم بالتعاون مع وزارة الصحة، ويهدف القرار إلى حماية الطلاب والطالبات من التعرض إلى الإصابة بالوباء، وجاء القرار كما يلي:

نظام المجموعات
نظام المجموعات

وهناك اختلاف من مدرسة إلى مدرسة أخرى في تنفيذ أو العمل بنظام المجموعات، حيث يمكن أن تعمل المدارس التي تحتوي على كثافة قليلة أو متوسطة من الطلاب بكل طاقتها، أما المدارس التي تحتوي على أعداد كبيرة من الطلاب لابد من العمل بها بنظام المجموعات منعًا للتزاحم.

الإجراءات الوقائية في المدارس

تحرص وزارة التعليم على تعقيم المدارس قبل الدراسة، وقبل الاختبارات، وتحرص على المتابعة الدقيقة مع كافة الإدارات التعليمية على تنفيذ كل المدارس للإجراءات الوقائية التي أقرتها وزارة الصحة والجهات الصحية المعنية.

ومن هذه الإجراءات تحصين كل من هم أكبر من 12 عام من مختلف منسوبي المدارس، ارتداء الكمامة طوال وقت التواجد في المدارس، حث الطلاب والطالبات على غسل اليد باستمرار بالماء والصابون، مع الحرص على عدم التصافح.

إلى جانب العمل بنظام المجموعات، ومتابعة الإجراءات الوقائية في المدارس، فإن الوزارة أيضًا منحت لكل مديري المدارس صلاحية تحويل الدراسة لطلاب مدرسته عن بعد، ويتم اتخاذ هذا القرار عندما يتأكد المدير من وجود عدد من الحالات المصابة بالوباء المستجد في المدرسة، ويمكنه التأكد من عدد الحالات المصابة عبر الصلاحيات الممنوحة له في تطبيق توكلنا، وبعد التشاور مع إدارة التعليم، الإدارة الصحية يتم اتخاذ قرار تحويل الدراسة عن بعد بالنسبة إلى مدرسته.

جوجل نيوز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.