التخطي إلى المحتوى
نظام حقوق «كبير السن» ورعايته اليك كافة التفاصيل عن الكفالة لحقوق الكبار في السعودية
ما هو نظام حقوق «كبير السن» ورعايته

وافق مجلس الوزراء السعودي منذ بضع ساعات على  نظام حقوق «كبير السن» ورعايته، النظام أقام على مبدأ هام وهو عدم اجازة إيداع كبير السن في دور الرعاية بشكل مفاجئ أو انعكاس لرغبته،  ولا يجوز الإقامة بها الا عند موافقته أو عند صدور حكم قضائي أمر بذلك، وجاء النظام كأحد التعديلات التي تنظر بها المملكة السعودية بشأن حقوق كبار السن الصحية والنفسية.

ظام حقوق «كبير السن» ورعايته
نظام حقوق «كبير السن» ورعايته

ما هو نظام حقوق «كبير السن» ورعايته

هو نظام إنساني يحمل في قوانينه الحماية الإجتماعية والنفسية لكبير السن ويحفظ له حقه كاملا في العيش بطريقة سوية، وذلك بين أبناءه دون أن يجبر على العيش في دار رعاية إلا بشروط، تم الإعلان عن نظام حقوق كبير السن ورعايته في رمضان الماضي ونال الموافقة من مجلس الشورى السعودي كما حصل على الموافقة من الوزارة أيضا منذ قليل.

  • البرنامج ينص على عدة شروط تضمن حقوق كبير السن من الإهمال والضرر النفسي، أهمها أحقية كبير السن في العيش داخل بيته بين أفراد أسرته.
  • التأكيد على عدم إجازة إيداعه في إحدى دور الرعاية وهو مجبورا، 
  • يمكن لكبار السن الذين يريدون الالتحاق بدور الرعاية التقديم المنصة الموحدة وذلك بكامل ارادتهم.
  • تشجع وزارتي التنمية الاجتماعية والعمل أهمية الصحة النفسية الجيدة لكبار السن ورعايتهم وتلبية احتياجاتهم.
  • يعمل النظام على المساعدة المجانية النظامية التي يوفرها إذا احتاج إليها الكبير، وذلك دون أي رسوم طبقة لمادتي نظام حقوق كبير السن ورعايته رقم 7,8.

ماذا يهدف برنامج حقوق كبير السن

البرنامج يهدف إلى التوعية الكاملة بحقوق كبار السن في المجتمع السعودي والعربي، وذلك حتى ينالوا كل الاحترام والتقدير،  كما يعمل على امداد الناس أيضا بمعلومات كثيرة لا يعلموها عن كبار السن، وذلك حيث احتياجاتهم الصحية والنفسية أيضا ويمكن للكثير الاستفادة من تلك الأبحاث التي تقيم عليها الوزارة والبرنامج بشكل خاص في عمل المزيد من الدراسات ومساعدة كبار السن بوضع برامج مهمة لهم.

يسعى البرنامج جاهدا إلى إقامة نظام  يستطيع كبار السن  من خلاله  تنشيط واستعادة هواياتهم وأنشطتهم الاجتماعية، وسوف ينالون التشجيع من القائمين عليه ويقوم البرنامج أيضا على تقديم فرص لعمل كبار السن القادرين وتوجيههم للأماكن التي يتوفر بها دعم خاص بالبرنامج.

من ناحية أخرى النظام يعمل على تشجيع ودعم الأنشطة التطوعية للكبار، كما أنه يعمل على تأهيل المرافق الحيوية والتجارية والمساجد لتكون مجهزة دائما لاستقبال كبار السن، ذلك بالإضافة إلي توفير أماكن جلوس وسير مناسبة لهم، ويعمل  البرنامج على مناشدة  أصحاب القطاعات الخاصة ورجال الأعمال الذي في استطاعتهم إقامة أندية خاصة بكبار السن ومراكز أهلية، وذلك حتى ينالوا حقهم في بيئة سوية تحترم مكانتهم وكرامتهم.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *