التخطي إلى المحتوى
هل الدراسة حضوري أم عن بُعد 1443 عقب اجازة منتصف الفصل الثاني وفقًا لقرارات وزارة التعليم
هل الدراسة حضوري أم عن بُعد

ظهرت الكثير من الأنباء حول الدراسة بشكل عام في المملكة حيث شهد هذا العام مجموعة من التغيرات ولكن بدأ التساؤل خلال تلك المرحلة عن هل الدراسة حضوري أم عن بُعد أم لا عقب انتهاء الاجازة الجارية، حيث أن وزارة التعليم تسعى لتوفير جميع السُبل لاستمرارية عملية التعليم دون عائق سواء بشكل حضوري أو عبر المنصات التعليمية التي أطلقتها السعودية.

هل الدراسة حضوري أم عن بُعد

تم الإعلان من قبل متحدث الصحة أن هناك مجموعة من الخبراء أكدوا على العودة الحضورية للطلاب بعد الاجازة التي ستنتهي في 16 يناير المُقبل فما تبقى على العودة سوى سبعة أيام، ولكن أكدت على ضرورة الالتزام بجميع الإجراءات الاحترازية التي حددتها وزارة الصحة السعودية خشيةً من انتقال العدوى بين الطلاب، وأيضًا منحت مديري المدارس صلاحية تعليق الدراسة في حالة إيجاد أي حالة مُصابة بالمدرسة وعزل المُخالطين.

موعد الإجازة المطولة القادمة

الإجازات المطولة القادمة خلال هذا الفصل الثاني ستكون في 2/3 فبراير ويوافق هذا التاريخ بالهجري 22/7/1443 وهي الإجازة الثانية وهناك إجازة مطولة متبقية في هذا الترم، وبعد الانتهاء سوف يخضعون للاختبارات النهائية التي سنتقعد في 2 مارس القادم وبعدها سيحصلون على إجازة مدتها 10 أيام.

هل الاختبارات حضوري أم عن بُعد

جميع الطلاب في المملكة العربية السعودية يتساءلون عن بداية الاختبارات والتي تم تحديدها في 29/7/1443 وأيضًا يرغبون في التعرف على آلية الاختبارات والتي حتى الآن لم تُحددها وزارة التعليم السعودي ولكن إذا أعلنت في أي وقت عن طبيعة الاختبارات سوف نُعلن عنها مباشرة عبر موقعنا، ولكن من المتوقع أن تكون حضورية لبعض الفئات وعن بُعد للبعض الآخر ولكن لم تُحدد بعد.

حقيقة إلغاء دراسة الفصل الثالث

أن الدراسة في الفصل الثالث حتى الآن لم تعلن عن إلغائها وزارة التعليم السعودي، ولكن نظرًا لاقترانها من شهر رمضان الكريم ذلك الذي دفع الطلاب وأولياء الأمور بالمطالبة بإلغائه نظرًا لصعوبة الفهم والدارسة أثناء الصيام، ولكنها لم تستجيب لهم حتى الآن، وفي حال أخذ أي قرار يتعلق بالدراسة في الفصل الأخير سوف نوفره لكم عبر موقعنا.

اشترك في خدمة اخبار مصر مكس المجانية علي تليجرام ليصلك اخبارنا لحظة بلحظة

اضغط للاشتراك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *